مستشار رئيس الوزراء لشؤون الإصلاح: 10٪ من سكان العراق يعملون في القطاع العام

((وان_بغداد))
أكد مستشار رئيس الوزراء لشؤون الإصلاح، محمد الحكيم، أن مشكلة الفساد قديمة ومستعصية في العراق، مبينا أن 10٪ من سكان العراق يعملون في القطاع العام.
وقال الحكيم خلال ندوة نظمها مركز المعهد الملكي للشؤون الدولية في بريطانيا، تحت عنوان “الفساد السياسي وعوائق الإصلاح في العراق”، إن “مشكلة الفساد قديمة ومستعصية، ووصلت إلى ذروتها خلال التسعينات من القرن الماضي”.
وأضاف، أنه بعد العام 2003 كان هناك تطور في الفساد، خصوصا ان الدستور العراقي منح البرلمان الصلاحيات في توظيف الأشخاص في المناصب العليا ولكن معظم هذه المناصب لم يصوت عليها البرلمان.
ولفت إلى أن 10٪ من سكان العراق يعملون في الحكومة وهذه مشكلة بنيوية، يتطلب من الحكومة التنازل عن بعض الوظائف ومنحها للقطاع الخاص، موضحا أن جائحة كورونا أظهرت مشاكل في الاقتصاد وراكمت المشكلات في هذه السفينة الالية إلى الغرق في ظل وضعها الحالي.
من جهة أخرى، قالت الباحثة مايا جبيلي، خلال الندوة، إن العراقي الباحث عن وظيفة في القطاع العام عليه ان يدفع 5 الاف – 10 الاف دولار إلى المسؤولين في القطاع العام، مشيرة إلى أن الفساد في العراق منهجي ومنظم وسبب مشاكل كبيرة للبلد.
ونوهت إلى أن فشل المسؤول لم يخرج من الوظيفة وانما ينقل إلى وظيفة أخرى في وزارة أخرى.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار