ائتلاف النصر: ستبقى مجزرة سبايكر جُرحاً غائراً بالضمير الوطني والإنساني

((وان_بغداد))
اكد ائتلاف النصر، اليوم السبت، انه ستبقى مجزرة سبايكر جُرحاً غائراً بالضمير الوطني والإنساني.
وذكر بيان لإعلام ائتلاف النصر، تلقته وكالة أرض آشور الإخبارية، (12 حزيران 2021)، انه” يستذكر في 12 حزيران 2014 إقدام عصابات داعش ومَن تواطأ معها على تنفيذ أكبر مجزرة حقد ووحشية وإرهاب بحق الآلاف من شباب العراق العُزل، وقادتهم إلى الذبح بمشهد دمٍ قل نظيره بالتاريخ.
وأضاف، إننا إذ نقف بين يَدي الذكرى وكُلنا شموخ بقدرة شعبنا على الثأر لشهداء سبايكر ولجميع ضحايا الإرهاب والهمجية، فإننا نؤكد أيضاً، أنّ مجزرة سبايكر ستبقى جُرحاً غائراً بالضمير الوطني والإنساني، ومحطة استذكار أبدية لِما قد يقود إليه ضعف الدولة من كوارث وفتن ومجازر. وهي أيضاً درس من أن الإستسلام للأحقاد والطائفية والأفكار الهمجية لن تحصد سوى الموت والخراب الذي لن ينجو منه أحداً. وهي كذلك وقفة اعتبار من أن عدالة الله والقانون تقتضي محاسبة الجاني والمتواطئ والمقصّر والفاشل ممن تسببوا ويتسببوا بصناعة الموت والخراب والكوارث للشعب.
وختم البيان، تطوي الشعوب محطات انتكاستها وكوارثها، لكن من علامات الشعوب الحيّة أن تعي درس جيداً للحيلولة دون تكرار مآسيها. وعلى شعبنا أن يعي، أنّ لا سبيل لوقف مسلسل الكوارث إلا بالوعي والتضامن والتعاهد على النظام والتعايش والسلام، وبناء الدولة العادلة”. انتهى

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار