وزير الخارجيّة فؤاد حسين : إرسال المراقبين الدوليين للعراق جاء من أجل بناء الثقة بين المواطن والأحزاب السياسية

((وان_بغداد))

استقبل وزير الخارجيّة فؤاد حسين اليوم الثلاثاء 8 حزيران 2021، وزير الخارجيّة البريطانيّ دومينيك راب، وناقش الوزيران سُبُل الارتقاء بعلاقات التعاون في مُختلِف المجالات ولاسيّما التنسيق الأمني، والاستخباري، وجُهُود مكافحة الإرهاب، وبما يخدم المصالح المُشتركة للبلدين الصديقين.
واستعرض السيّد الوزير أولويّات العراق، والتي تتضمّن تحقيق التنمية الاقتصاديّة والاجتماعيّة، ومدّ جُسُور التواصل الثقافيّ والعلمي والحضاريّ بين الشعبين، مُوضحاً أن العلاقات العراقيّة-البريطانيّة تستند إلى الاحترام المتبادل، خصوصاً أن بريطانيا تلعب دوراً مُهماً في إعادة إعمار المدن المحررة.
كما ناقشا -أيضاً- عدداً من المحاور المهمة، ومنها: الدعم الدولي للمسيرة الانتخابية في العراق مُنوهاً أن إرسال المراقبين الدوليين للعراق جاء من أجل بناء الثقة بين المواطن والأحزاب السياسية.
وتبادل الجانبان الرُؤى حول مُستجدّات الأوضاع في المنطقة، وأهمّية الدفع قدماً باتجاه الحلول السلميّة لتلبية تطلعات الاستقرار، والأمن.
من جانبه أعرب وزير الخارجيّة البريطانيّ دومينيك راب عن سعادته بزيارة العراق، مُبيناً أن لقاءه مع وزير الخارجيّة فؤاد حسين حظي بحوار بناء ونعمل على تطوير العلاقات الثنائيّة.
مُشيراً إلى أن الانتخابات المقبلة علامة فارقة في تاريخ العراق.
مُؤكّداً دعم بلاده الكامل إلى الحكومة العراقيّة في محاربة بقايا تنظيم داعش الإرهابي والقضاء على فكره المتطرف.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار