كتب الصحافي حسن النصار مقال بعنوان “ممولين”

[[ وان / بغداد ]]
حسن حنظل النصار
كل شيئ بدأ بالشعارات التي يرددها الخونه الممولين من بيننا..
.شعارات و تحريض للفوضى ..
.و كل خطوة تم الإعداد لها بعناية فائقة و دقة محسوبة بأوكار معاهد تخطيط إستراتيجي بواشنطن و تل أبيب…
متعاقدين مع تلك الحكومات بطبيعة الحال.
إذا كنت ممن تمت السيطرة على عقولهم
و وجدت نفسك تعادي بلادك…
و تتطاول على العراق بالأخص…
فأعلم أن المعلومات التي قرأتها و شكلت أفكارك و توجهاتك..
ليست معلومات توصلت انت اليها او بحثت أنت عنها فوجدتها…
و إنما معلومات بحثت هي عنك و وجدتك لأنها تستهدفك بالأساس…
معلومات تم تصنيعها بمعاهد الأعداء..
الإختيار لك..
يجب أن يكون الولاء لوطنك غريزة فطرية..
لا تحتاج إلى من يقنعك أو يعلمك….
يجب أن تكون قوة ضاربة في تأييد بلادك و جيشها و شرطتها وقواتها الأمنية وحشششدها…..
و أنت ترى و تعيش الحرب عليها ….
و تشاهد الحرق و التخريب و قتل الأبرياء بأيدي قناصة خونة و أجانب…
و تشاهد شهداء القوات المسلحة و الشرطة والحشششد ..يرتقون بأعداد لم يشهدها العراق منذ سنوات الحروب المعلنة…
كان يجب ألا تحتاج لمثل هذه المقالات .
كي تدرك المخاطر التي تحدق بأرض بلادك
و سلامتك و سلامة من حولك…
و لكن للأسف… !!!
هناك من وصلوا إلى عقلك قبلي ..
و عبثوا به و سيطروا عليه و سمموه…
.فوجب على كل واعي
و مدرك …
أن يستمر في التوعية..
[إذا كنت عراقي] يؤيد أعداء بلاده….¡¡
سواء إقتنعت..
أم لم تقتنع…
العراق باقي و مستمر…
و منتصر..✌
بإذن الله تعالى….
[ أما اذا كنت عربي] ..
فأعلم يا أنت ..
أن لولا العراق و صموده لكانت الأمور ببلادك وصلت إلى إبادة تامة لشعبك….
إقرأ تاريخ العالم الحديث
و المعاصر….
تفهم…..
لأن المرحلة الحالية تشهد و ستشهد ..
نشاط قوي لأصوات خدم أهل الشر ..
من الدواعش وداعمي الأرهاب..
والعراقيون لهم بالمرصاد

🌏 ملاحظة ان كل ما ينشر من مقالات تعبر عن رأي الكاتب والمؤلف ولا تعتبر من سياسة الوكالة

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار