بتوجيه من وزير الزراعة.. المباشرة بحصاد بذور الرتب العليا من بذور الحنطة في كركوك وصلاح الدين وإقامة مشاهدة حقلية في الديوانية

((وان_بغداد))

اكدت وزارة الزراعة ومن خلال دائرة البحوث الزراعية المباشرة بحصاد محصول بذور الحنطة في عدة محافظات،. منها كركوك وصلاح الدين، فضمن قسم بحوث تكريت أشارت الوزارة إلى المباشرة وبواسطة برنامج اكثار بذور الرتب العليا لمحصول الحنطة في المحطات التابعة له بحملات الحصاد للبذور وذلك بتوجيه من السيد وزير الزراعة المهندس محمد الخفاجي.

حيث تمت عمليات الحصاد بعد قبول الحقول من قبل لجان دائرة فحص وتصديق البذور وشملت عدد من المواقع منها مقر القسم ومساحة الحقول فيه ٤٠ دونم (١٠ دونم خط سنبلة ، و٣٠ دونم نوية لانتاج النواة )، ومحطة العلم بمساحة ٣٠ دونم رتبة نواة لانتاج الاساس، ومحطة غابة تكريت بمساحة ٣٠ دونم رتبة نواة لانتاج الاساس، ومحطة الدور بمساحة ٣٢٠ دونم رتبة نواة لانتاج الاساس،
اما صنف الحنطة المزروع( آباء٩٩) اذ تم جمع وانتخاب ٢٥٠٠٠ سنبلة لزراعتها في الموسم المقبل.
كما يحتوي قسم بحوث تكريت على معمل متكامل لتنقية البذور المنتجة بمحطات القسم وعدد من المحطات الاخرى والمنتجة لصنف حنطة اباء ٩٩ لتنفيذ عملية تنقية وتعفير وتكييس البذور لتسويقها للشركات المنتجة للبذور حيث يعمل المعمل بطاقة انتاجية تصل الى (٥ طن) بالساعة.

كما انطلقت عملية حصاد محصول الحنطة في محطة بحوث عطشانة ضمن محافظة كركوك وهي احدى اهم محطات دائرة البحوث الزراعية ولاول مرة بعد تحريرها من عصابات داعش الاجرامية اذ بفضل الجهود التي بذلت من قبل كوادر الدائرة فقد تم تاهيلها وزراعتها ضمن برنامج اكثار بذور الرتب العليا لمحصول الحنطة بمساحة ٥٠ دونم صنف اباء ٩٩ رتبة نواة لانتاج الاساس.
من جانب آخر نفذت وزارة الزراعة ومن خلال دائرة البحوث الزراعية مشاهدة حقلية في الديوانية لمعايشة مزارعي البرنامج الوطني لتنمية زراعة الحنطة في العراق من محافظات مختلفة في محطة ابحاث النورية في الديوانية وبالتعاون مع مديرية الزراعة، وبحضور مدير قسم التخطيط ومديرة البرنامج ومجموعة من الباحثين والخبراء الزراعيين من مختلف المحافظات.
وجرى خلال المشاهدة تعريف الفلاحين والمزارعين بالاصناف المحلية واهميتها في الحفاظ على العملة الصعبة للبلاد فضلا عن انتاجها العالي والذي يضاهي الاصناف المدخلة من خلال تحملها لظروف الجفاف والتعايش مع الملوحة ومقاومة الأمراض والافات وخاصة الاصداء.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار