الابراج اليومية.. تعرف على حظك اليوم الجمعة

الابراج_اليومية #الجمعه 28 أيار (مايو) 2021
♓♒♑♐♏♎♍♌♋♊♉♈

ما نقدمه للتسلية ، فلا يعلم الغيب الا الله وتبقى مجرد توقعات والله اعلم
#جمعه_مباركه

تتبدل الاجواء الفلكية مع انتقال القمر🌙 الى برج الجدي♑ الترابي فتتحسن معه ظروف كل من مواليد الثور العذراء والجدي على مختلف المستويات.

#الحمل♈
مهنياً: يدعوك هذا اليوم إلى عدم التسرّع في قراراتك قبل الاطلاع على كل التفاصيل، واحسم أمرك بشأن بعض المشاريع.
عاطفياً: بانتظارك استحقاق عاطفي مصيري لتحديد وجهتك المستقبلية، وهذا سيؤدي إلى تغيير جذري في حياتك.
صحياً: كن على تواصل دائم مع الجمعيات التي تخصص يوماً في الأسبوع لممارسة هواية المشي.

#الثور♉
مهنياً: تعرف لقاء مهمّاً على الصعيد العملي تحدد على أثره مشاريعك للمرحلة المقبلة، وتناقش عدداً من الأفكار بغية استثمارها في مشاريع مستقبلية.
عاطفياً: محاولات الشريك للسيطرة عليك متواصلة، لكنّك لن تكون مقتنعاً بما سيقدّمه من اقتراحات، فكن حذراً.
صحياً: التقلبات الصحية التي أنت عرضة لها سببها إهمالك المتواصل وإرهاق نفسك أكثر من طاقتك.

#الجوزاء♊
مهنياً: قد تتخلّى اليوم عن بعض القناعات التي لم تعد تخدم واقعك، وتنجح في مسعاك لإعادة الأمور إلى مجاريها وحل بعض الخلافات الناشئة في العمل.
عاطفياً: هذا اليوم مهم جداً وقد يحمل إليك نجاحاً باهراً شرط التعامل مع الشريك بهدوء وحكمة ومسؤولية.
صحياً: لا تنتظر من الإفراط في ساعات العمل الإضافية إلا الإرهاق والتراجع في وضعك الصحي.

#السرطان♋
مهنياً: قد تجري الرياح اليوم بخلاف ما تتمناه وتعرّض وظيفتك ومصالحك للأخطار ونفسك للمساءلة عن بعض ماضيك.
عاطفياً: احتفظ بأفكارك لنفسك ولا تعبّر عنها أمام الشريك منتقداً أو محاسباً، فهو لن يتحملك مدة طويلة.
صحياً: كسلك وتخاذلك هما السبب الرئيس لتراجع وضعك الصحي والترهل لماذا لا تهتم بصحتك والتمارين الرياضية

#الاسد♌
مهنياً: يطرأ تحسين على وضعك المهني، وتتخلص من بعض العقبات التي اعترضت خطواتك وتزيل من دربك أصحاب الغايات المشبوهة.
عاطفياً: قد تبحث عن علاقة جديدة للارتباط جدياً لأن الوقت قد حان، فلا تخف من أخذ المبادرة، فهي قد تبدأ بخطوة جريئة.
صحياً: في غمرة الجهود التي تبذلها تنسى حق صحتك عليك وتقصّر في الاهتمام بها.

#العذراء♍
مهنياً: تتحسن الاوضاع لصالحك في هذا اليوم الذي يمنحك حيوية مذهلة وقدرة استثنائية على استيعاب الأمور، وتستدعى من قبل أرباب العمل لاستشارتك في حل المشاكل المستجدة.
عاطفياً: يدخل فينوس برج الجوزاء والقمر يتأهب لدخول برج الحوت، ما يعني مربعات فلكية قد تكون مشاغبة لك.
صحياً: قد تشعر ببعض القلق والانزعاج بسبب الهواجس المهنية الضاغطة أو مسألة دَين عالقة لا تستطيع حلها.

#الميزان♎
مهنياً: يحذّرك هذا اليوم من أخطار قد تتعرّض لها، ابتعد عن المجازفات قدر الإمكان، وتجنب قدر الإمكان الخوض في نقاشات عقيمة.
عاطفياً: تلمس بعض الأحاسيس الجياشة من الشريك تجاهك، فكن منفتحاً إلى أقصى حد وتعامل معه بهدوء وروية.
صحياً: قد يخيّل إليك أنك في وضع صحي مضطرب، فلتطمئن قم بزيارة طبيبك.

#العقرب♏
مهنياً: يبشر هذا اليوم بنجاح غير متوقع يعيد إليك الأمل في استعادة موقعك الطبيعي في العمل، ووضع خططك الجديدة في التداول.
عاطفياً: تسعد بمفاجآت وبتغيير في حياتك يطرأ، فتشعر بالراحة العاطفية وتعرف تطوراً رومنسياً.
صحياً: قلل من تناول الأطعمة الدسمة والغنية بالدهنيات، وابتعد عن المقالي قدر الإمكان.

#القوس♐
مهنياً: عليك أن تعرف كيف تحافظ على أسرار عملك وألا تبوح بها للآخرين، واستفد كثيراً من الثقة التي نلتها من أرباب العمل.
عاطفياً: لا تهمل مشاعر الحبيب وخصص له المزيد من الوقت قبل أن يقدم على قرار مصيري.
صحياً: تحاش مسايرة أصحاب الرأي القائل بأن الترفيه وحده قادر على إراحة أعصابك، الرياضة أيضاً تساعد على ذلك.

#الجدي♑
مهنياً: انتقال القمر الى برجك يساهم في مساعدتك ونجاحك ويقدم لك النصائح والإرشادات، ويسهّل أمامك الطريق ويسمح لك بتحقيق حلم قديم.
عاطفياً: عليك أن تكون أكثر ثقة بقدرتك على تحقيق العلاقة المثالية التي طالما حلمت بها.
صحياً: تكون صاحب قرار صحي مهم تقنع الكثيرين لاتخاذه لأنه يعود بالنفع عليهم.

#الدلو♒
مهنياً: لا تستلم أمام الضغوط والمطالب الكثيرة، أنت تمتلك القدرة على مواجهتها مهما بلغ حجمها، وبحكمتك قادر على التغلب على كل شيء.
عاطفياً: حين تزيد الغيرة عن حدّها تصبح مؤذية، وتؤدي الى عواقب وخيمة وتزعزع الثقة.
صحياً: الحفاظ على رشاقتك مهم جداً، لكن لا تحاول القيام بحمية مزاجية قاسية.

#الحوت♓
مهنياً: تتواصل مع محيطك لأنّ نجمك يلمع ويساهم في تلطيف الأجواء التي كانت محتدمة أخيراً، وتشيع في العمل جواً من الثقة المتبادلة.
عاطفياً: لا تجازف بما تملك، وأنصح لك تقديم بعض التنازلات أو إعادة النظر في بعض القرارات أو المواقف.
صحياً: الأجواء الإيجابية المحيطة بك تكون عاملاً أساسياً في إبعاد الهموم والضغوط عن حياتك .

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار