الوفود المشاركة تشيد باستعدادات العراق لاقامة نهائي كأس العرب للقوس والسهم

((وان_بغداد))

ثمن عدد من رؤساء وممثلي الوفود العربية المشاركة بنهائي بطولة كأس العرب الثامنة بالقوس والسهم مبادرة العراق بأحتضان هذا التجمع العربي المهم في العاصمة بغداد بعد انقطاع طويل عن استضافة البطولات العربية وأكدوا في أحاديث « للجنة الاعلامية للاتحاد العراقي للصحافة الرياضية » قدرة العراق على تنظيم بطولات كبيرة للمكانة التي يتمتع بها في الاوساط العربية والدولية ومبادرته هذه تستحق الاشادة والتثمين كونها جاءت في ظروف صعبة يمر بها الجميع بسبب اتتشار فايروس جائحة كورونا الذي منع إقامة العديد من السباقات بمختلف دول العالم الا ان اصرار الاتحاد العراقي على إقامتها يمثل تحد جديد على تجاوز الصعاب مهما كانت …

حيث قال رئيس الوفد الليبي كريم فرحات في حديثه انه ليس غريبا على العراق بأن يحتضن الاشقاء العرب في هذا المحفل العربي المهم وكانت له مبادرات سابقة في تنظيم بطولات اخرى كبطولة الاندية العربية التي اقيمت بمدينة السليمانية 2019 وهو من انشط الاتحادات العربية وله دور كبير في الاتحاد العربي من خلال رئيسه سعد المشهداني الذي يشغل في الوقت نفسه منصب الامين العام للاتحاد والذي كان سببا رئيسا في اقامة واحتضان البطولة ببغداد .وأشار منذ لحظة وصولنا الى المطار شعرنا بنوع من الارتياح خاصة لحرارة الاستقبال ولم نلحظ اي اشياء سلبية كما كنا نسمع عنها بل ان كافة الامور جيدة وعلى مايرام خلافا للقيل والقال .واوضح فرحات ان مشاركة فريقه هي بمثابة دعم لاخوتنا العراقيين لان هاجسنا الوحيد والاهم هو نجاحها تنظيميا وفنيا وكوننا نرتبط بعلاقة متميزة مع أسرة القوس العراقي منذ عام 2003 بعد تنظيمنا للبطولة العربية الثامنة في ليبيا ومنذ ذلك الحين مرورا ببطولة عام 2010 ودائما ماكانت العلاقة مميزة لذلك فإن وجودنا اليوم في العراق هو رسالة سلام ومحبة ودعم متواصل وكذلك للمنافسة على الميداليات المهمة ولاعبونا مرشحون للحصول على مراكز متقدمة .

خطوة لجمع شمل الشباب العربي
وبين عضو المكتب التنفيذي للاتحاد العربي مصطفى مختار ان تنظيم البطولة ببغداد يعود للاصرار العراقي وحب اللعبة التي تكلف الكثير من الاموال ولكن هناك رغبة كامنة لدى الاشقاء العراقيين بجمع ولم شمل الشباب العربي من مختلف الدول وهذه نقطة إيجابية تحسب للاتحاد العراقي الذي تمكن من تحقيق المراد على امل الوصول لتنظيم بطولات اكبر وهو قادر على ذلك. واستطرد بالقول ان إجتماع المكتب التنفيذي المقبل للاتحاد العربي الذي سيعقد على هامش المنافسات سيناقش جملة من الامور المتعلقة بتطوير قاعدة اللعبة وتوسيعها وتسمية البلدان الراغبة بأحتصان البطولات المقبلة وامكانية تنظيم دورات صقل واخرى تدريبية للحكام والمدربين كما سيناقش الاجتماع محاولة تذليل كافة العقبات التي تعتر.ض تطوير اللعبة . وحول قدرة العراق على تنظيمها في هذا الوقت اجاب المختار انه بلد معروف بعراقته وهو اول من علم العالم حروف القراءة والكتابة وكانت العاصمة بغداد ولاتزال منارة للعلم والحضارة ونحن جئنا الى هنا لبلدنا الثاني بعد ان حظينا بحفاوة الاستقبال والترحاب ولم نشعر بأي غربة لأننا بين اخوتنا العراقيين الذين احتضنوا الشباب العربي من خلال إقامة هذه البطولة وهم ساعين بكل جد لتطوير لعبة القوس والسهم على كافة المستويات العربية والاسيوية فنجاحها يعني نجاحها عربيا وستكون بوابة لبطولات دولية وعالمية ..
رئيس الوفد اليمني : نشارك بفعالية القوس المركب
و عبر رئيس الوفد اليمني فيصل الكحلاني عن سعادته بالقدوم الى العراق الذي دأب على جمع اشقائه بمختلف المحافل فليس غريبا على الاتحاد العراقي إقامة البطولة العربية وهو عامل مساعد لنشر اللعبة وتأتي المشاركة فيها لغرض انجاحها بغض النظر عن النتائج المتحققة وهي فرصة طيبة لنا للقاء اخوتنا في الاتحادات العربية الاخرى .واستطرد بالقول انه منذ لحظة دخولنا لبلدنا الثاني وجدنا كل شيء طبيعي فبغداد مدينة راقية وعريقة ونتقدم يالشكر والعرفان لرئيس واعضاء الاتحاد على حفاوة الاستقبال الرائع الذي قوبلنا به .مختتما حديثه ان فريقه سيشارك بلعبة القوس المركب فقط وهو قوس غير تأهيلي ولكن فيه نتائج وأرقام تحسب في الاتحاد الدولي ونأمل تحقيق نتائج تلبي طموحنا وتعكس واقع اللعبة في بلادنا ولذلك دخلنا بمعسكر تدريبي بمدينة جدة في المملكة العربية السعودية استعدادا لهذا الحدث المهم .

مدربة منتخبنا الوطني للنساء بالقوس المركب حنان جاسم : استعدادتنا متواصلة ونسعى لحصد الالقاب.
اكدت مدربة منتخبنا النسوي بالقوس المركب حنان جاسم ان استعدادات الفريق النسوي للبطولة العربية متواصلة بشكل يومي ونسعى لتحقيق مراكز متقدمة فيها .واضافت في تصريح « للجنة الاعلامية » ان اللاعبة رند سعد حققت الرقم التأهيلي المطلوب للمشاركة بالاولمبياد المقبل حيث تمكنت من تسجيل 605 نقاط ببطولة الاندية العربية التي جرت في السليمانية 2019 والتي عدت بطولة مؤهلة لاولمبياد طوكيو وهي بذلك تعد متأهلة رسميا بعد ان أشرف عليها حكام دوليون معتمدون من قبل الاتحاد الدولي للقوس والسهم . واشارت ان الفريق العراقي النسوي قادر على اضافة مزيد من الاوسمة وان كان سيواجه منافسة قوية من قبل لاعبات فرق تونس والمغرب والجزائر وسوريا .واختتمت تصريحها بالقول ان مجرد اقامة بطولة نهائي كأس العرب في بغداد يمثل انجازا كبيرا يحسب للاتحاد والوزارة والجهات الداعمة الاخرى بغض النظر عن كل النتائج المتحققة .

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار