مع تزايد استخدامها.. واشنطن تشرح خطتها لمواجهة الطائرات المسيرة ’المدعومة من إيران’

((وان_بغداد))
ذكر الجنرال فرانك ماكنزي قائد القيادة المركزية، السبت، أن استخدام طائرات مسيرة صغيرة من قبل “الميليشيات” المدعومة من إيران سيزداد في السنوات القليلة المقبلة.

وقال ماكنزي في تصريحات نقلتها وسائل اعلام اميركية، (22 أيار 2021)، إنه “يجب على الولايات المتحدة أن تجد المزيد من السبل لمواجهة استخدام هذه الطائرات من قبل أعداء أميركا في الشرق الأوسط وأماكن أخرى. وأضاف “نعمل بكل جهد لإيجاد حلول تقنية من شأنها أن تسمح لنا بأن نكون أكثر فعالية ضد الطائرات بدون طيار”.

وأوضح أن الجهود جارية للبحث عن طرق لقطع روابط القيادة والتحكم بين الطائرة بدون طيار ومشغلها، وتحسين أجهزة استشعار الرادار لتحديد التهديد بسرعة مع اقترابها، وإيجاد طرق إلكترونية وحركية فعالة لإسقاطها. وقال إنه يمكن استخدام السياج والشباك العالية كإجراءات وقائية.

وأضاف “نحن منفتحون على كل الأمور. الجيش يعمل بكل جدية. غير أنني لا أعتقد أننا في المكان الذي نريد أن نكون فيه”.

وقال إن “الجماعات المسلحة تشعر بالإحباط بسبب وجود بعض الأمل في أن تغادر القوات الأميركية العراق، لا سيما في أعقاب الهجوم الذي استهدف سليماني”.

وأضاف ماكنزي للصحفيين المسافرين معه “يعتقدون أنهم يستطيعون تنفيذ هجمات على مستوى منخفض إلى حد ما لن تثير أي رد، لكنها سوف تخلق احتكاكا كافيا سيدفعنا في النهاية إلى المغادرة. وأعتقد أنه وضع خطير”.

وقال إنه يعتقد أن “التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لا يزال لديه عمل يتعين عليه القيام به في العراق للمساعدة في هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية، الذي يحتفظ ببعض الوجود في غرب وشمال البلاد. لكنه قال إن قوات الأمن العراقية قامت بعمل جيد في محاربة التنظيم”.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار