يوتيوب يحدث تغييرات مهمة في بنوده واستقطاع كوكل للضرائب بموجب قانون الضرائب للمحتوى اعتباراً من الاول من حزيران

متابعة/ إنعام العطيوي..

اعلن يوتيوب بأجراءه تغييرات على بنود الخدمة في YouTube بهدف توضيحها واعتماد الشفافية في التعامل مع المستخدمين. وقد تم أيضًا تعديل البنود في الولايات المتحدة في تشرين الثاني (نوفمبر) 2020.

ولا يُفترض أن تؤثّر هذه التغييرات بشكل كبير في إمكانية وصول المستخدم إلى خدمة YouTube أو في إمكانية استخدامها.

وجاء ملخّص التغييرات:
١/ القيود المفروضة على تقنية التعرّف على الوجوه: سبق أن نصّت بنود الخدمة على أنّه لا يمكنك جمع أي معلومات قد تكشف هوية شخص معيّن بدون إذنه. وعلى الرغم من أنّ هذه البنود لطالما شملت المعلومات التي تجمعها تقنية التعرّف على الوجوه، تنصّ البنود الجديدة على هذا الموضوع بوضوح.
٢/ حق YouTube في تحقيق الربح: يحق لشركة YouTube تحقيق الربح من كل المحتوى المعروض على منصّتها، وقد تظهر الإعلانات على فيديوهات من قنوات غير مشاركة في “برنامج شركاء YouTube”.

٣/ الدفعات مقابل حقوق الملكية واقتطاع الضريبة: بالنسبة إلى منشئي المحتوى المؤهّلين للحصول على دفعات الأرباح، سيتم اعتبار هذه الدفعات على أنّها عائدات حقوق الملكية من منظور ضريبي في الولايات المتحدة،وستستقطع Google الضرائب من هذه الدفعات بموجب القانون.

وسيتم العمل بهذه التغييرات التي تم إجراؤها على البنود بعناية. اعتبارًا من 1 حزيران (يونيو) 2021، وستسري البنود الجديدة على المستخدمين المقيمين خارج الولايات المتحدة.
وتشير مواصلة استخدام YouTube بعد هذا التاريخ إلى موافقتك على البنود الجديدة. ويُرجى العِلم أنّ السماح لطفلك باستخدام YouTube Kids يشير إلى موافقتك على البنود الجديدة نيابةً عن طفلك أيضًا.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار