بفعل ركود السوق.. نفط برنت يستقر عند أدنى مستوى له في 3 أسابيع

((وان_بغداد))
استقر نفط برنت، الخميس، بالقرب من أدنى مستوى في ثلاثة أسابيع بعد ركود أوسع في السوق، في وقت يراهن فيه المستثمرون على احتمالية زيادة المعروض الإيراني تزامناً مه إعادة أوبك + المزيد من البراميل إلى السوق.

وارتفع خام برنت ستة سنتات أو 0.42 بالمئة إلى 66.94 دولارا للبرميل بحلول الساعة 05:41 بتوقيت جرينتش بعد أن نزل 3 بالمئة يوم الأربعاء، ونزل النفط الأمريكي سبعة سنتات أو 0.55 بالمئة إلى 63.70 دولارا للبرميل بعد هبوط 3.3 بالمئة في الجلسة السابقة.

وما يزال النفط مرتفعًا بنسبة 30 ٪ تقريبًا هذا العام مع تسارع التعافي من جائحة Covid-19 في الولايات المتحدة وأجزاء من أوروبا، بينما ما يزال شراء شحنات النفط الخام من دول مثل الصين قوياً.

وأدت الموجة الثانية في الهند إلى تقليص مبيعات البنزين والديزل بنسبة تصل إلى 20٪ لأكبر شركة تكرير إنديان أويل كورب، مما أدى إلى خفض معدلات المعالجة.

وأعطى انخفاض الأسعار هذا الأسبوع زخما إضافيا يوم الأربعاء بعد أن ذكرت تقارير إعلامية أن الولايات المتحدة وإيران أحرزتا تقدما في المحادثات بشأن برنامج طهران النووي قد يؤدي إلى رفع العقوبات ودخول المزيد من الإمدادات إلى السوق.

في غضون ذلك ، قدمت إدارة معلومات الطاقة يوم الأربعاء أول نظرة على تأثير انقطاع شركة كولونيال بايبلاين وانخفضت مخزونات البنزين على مستوى البلاد بنحو مليوني برميل الأسبوع الماضي، الا ان مخزونات النفط الخام ارتفعت بمقدار 1.3 مليون برميل الأسبوع الماضي.

“رويترز”

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار