مئة عام وقلب فلسطين مكسور

((وان_بغداد))
محمد ابو الجدايل..
ردّ الناشط والمنتج السينمائي الايراني سيدأحد ميكائيل زاده، على تغريدة الممثلة الاسرائيلية “غال غادوت” التي اشتهرت بأعمالها في هوليوود، دافعت فيها عن عدوان الاحتلال الاسرائيلي على قطاع غزة.
وخاطب ميكائيل زاده “غادوت” التي ولدت في بلدة روش هاعين الصهيونية، وخدمت في جيش الاحتلال لمدة سنتين، قائلا: نحن أيضاً قلوبنا مكسورة على فلسطين المضطهدة التي تتعرض لعدوان غاشم، نحن قلقون بشأن الأطفال والنساء والعائلات الفلسطينية، إن هذه الفترة الزمنية القاسية والوحشية، التي تتكرّر كل يوم من قبل الكيان الصهيوني بحق الفلسطينيين منذ ما يقرب من مائة عام، مدانة.
وتابع المنتج السينمائي الايراني والمشرف في العديد من المهرجانات السينمائية الايرانية: فلسطين المظلومة تستحق الحرية وأفضل حياة، وكذلك جيرانها، أهالي لبنان وسوريا وحتى الأردن وما وراءها إيران، حتى أذربيجان يجب أن تكون في مأمن من الخبث والعدوان الإسرائيلي، كما ندعو العدو الصهيوني أن يوقف قتل الأطفال والشعب الفلسطيني، ونصلي لقادة المقاومة أن يجدوا طريقا لكل أبناء العالم الفلسطيني وغير الفلسطيني وجميع الأحرار في العيش بسلام، نتمنى أياماً أفضل لفلسطين والمنطقة، وارجو ان تتحرر ارض فلسطين من يد المحتل الاسرائيلي.
وغردت الممثلة الإسرائيلية غول غادوت قبل أيام على حسابها بموقع تويتر، وأعيد نشر تغريدتها على إنستغرام وعلى الإذاعة الوطنية الإسرائيلية، وسرعان ما أصبح الحديث موضوعا ساخنا على تويتر، حيث انتقد العديد من المستخدمين استخدامها لكلمة “جيران” بدلاً من “فلسطين” ودعمها الأعمى للكيان الصهيوني ولجرائمه بحق الفلسطينيين.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار