العاب الصجم توقع اكثر من (٢٥) اصابة خلال عيد الفطر في مستشفى ابن الهيثم ببغداد

((وان_بغداد))

اعلن مستشفى ابن الهيثم التعليمي للعيون التابع لدائرة صحة الرصافة ببغداد تسجيل حصيلة باعداد اصابات العاب الاطفال المحرضة على العنف ذات الاطلاقات البلاستيكية (الصجم) خلال ايام عيد الفطر المبارك بواقع (٢٥) اصابة وتعد هذه الحصيلة الاقل نسبيا على صعيد ما سجلته المستشفى خلال ايام العيد للاعوام السابقة ، كاشفا عن استقبال اكثر من (٣٥٠) مراجع في شعبة الطوارئ لحالات تشكو من مشاكل مختلفة في الصحة العينية خلال عطلة العيد .

وافاد الدكتور الاستشاري “”عمار فؤاد عيسى”” في حديث خاص لعدد من وسائل الاعلام ، ان حصيلة اصابات هذا العيد منخفضة مقارنة بما سجله في اعوام سابقة ، عازيا ذلك الى زيادة الوعي المجتمعي بخطورة هذا النوع من الالعاب المحرضة على العنف والتي طالما حذرنا منها سابقا فضلا عن الاجراءات الوقائية المتبعة لمواجهة خطر فايروس كورونا .

في الشأن نفسه بين عيسى ان مجموع الاصابات المسجلة خلال عيد الفطر كانت اكثر من (٢٥) اصابة جراء العاب الصجم اغلبها في منطقة العين وتحديدا لدى الاطفال البعض منها اصابات خطيرة ادخله على اثرها المصابين صالات العمليات الجراحية لتلقي العلاج المناسب ، مؤكدا انه على الرغم من التحذيرات الواسعة والمناشدات المتكررة التي اطلقتها دائرة صحة الرصافة في وقت سابق عبر وسائل الاعلام المختلفة التي اوضحت من خلالها خطورة هذه الالعاب وما تشكله من تهديد حقيقي على صحة وسلامة المواطن العراقي لا سيما ما تسببه من عاهات مستديمة لمستخدميها يكون ضحيتها الاطفال الابرياء في اغلب الاحيان .

واضاف ان تلك الحصيلة من الاصابات جاءت في ظل ازمة جائحة كورونا حيث توزعت على النحو الآتي : الخميس (٦) إصابات ، الجمعة (١٠) ، السبت (٤) ، الاحد (٥) اصابات ، فيما سجلت طؤارى المستشفى خلال الفترة ذاتها استقبال (٣٥٣) حالة طارئة جرى تقديم العلاج المناسب لهم ، ودعا عيسى الى ضرورة تفعيل الاجراءات القانونية الرادعة التي تحد من انتشار هذه الظاهرة الخطيرة التي تتسبب سنويا ايام الاعياد والمناسبات بالكثير من حالات الاصابة لدى الاطفال والتي قد تؤدي الى نتائج وخيمة يصعب علاجها ، الى جانب ما تتركه من اثار صحية ونفسية جسيمة على مختلف شرائح المجتمع .

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار