تحقيق أممي يعلن عن أدلة تؤكد تعرض الايزيديين إلى إبادة جماعية

((وان_بغداد))

اعلن رئيس فريق التحقيق الذي شكلته الامم المتحدة، كريم خان، بان الجرائم التي ارتكبها تنظيم داعش الارهابي، ضد الايزيديين في العراق، تحمل أدلة واضحة ومقنعة بأنها جرائم إبادة جماعية.
وأخبر خان مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، أن “الفريق الذي بدأ العمل في عام 2018، حدد الجناة الذين يتحملون المسؤولية عن جريمة الإبادة الجماعية ضد المجتمع الإيزيدي.
وأضاف خان، وهو (المحامي البريطاني الذي سيصبح الشهر المقبل المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية)، إن “نية داعش كانت تدمير الإيزيديين جسديًا وبيولوجيًا، حيث كانوا يخيروهم بين اعتناق عقيدتهم أو الموت”.
وحض خان “مجلس الامن على إحالة الوضع إلى المحكمة الجنائية الدولية أو إنشاء محكمة خاصة لمتابعة القضية”
اجتاح تنظيم داعش منطقة الايزيديين شمالي العراق عام 2014، وقام بقتل مجموعة كبيرة منهم وسبي نسائهم وتشريد ما تبقى منهم .

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار