استثناء فئة جديدة من إجراءات الحظر الشامل

((وان_بغداد))

أعلنت وزارة الصحة والبيئة، اليوم الأربعاء، عن استثناء فئة جديدة من اجراءات الحظر الشامل، فيما أشارت الى أن العراق في مقدمة الدول العالمية بنسب الشفاء من الجائحة.

وقال المتحدث باسم الوزارة سيف البدر لوكالة الدولة الرسمية ،إن “الوزارة مستمرة حتى في فترة الحظر بتقديم اللقاح للمستحقين، ونتأمل بأن يكون هناك تفاعل أكثر للجميع”، مبيناً أنه “تم التنسيق مع العمليات المشتركة للسماح بوصول الذين يمتلكون كارت التلقيح الذي يتضمن فيه اليوم والتاريخ الخاصة بموعد الجرعة، الى المراكز المخصصة لأخذ اللقاح”.

واضاف أن “جميع المؤسسات الصحية تعمل خلال الحظر”، مشيراً الى أن “نسب الشفاء في العراق هي الأفضل عالمياً، وهي قريبة لـ 90%، لذلك نأمل خلال الفترة المقلبة بأن تكون هنالك زيادة في نسب الشفاء”.

وأشار إلى أن “هناك انحساراً تدريجياً خفيفاً للحالات المسجلة يومياً، ولا نحكم الآن على الموقف الوبائي”.

وأوضح أن “وزارة الصحة تجهِّز ثلاثة لقاحات لجميع منافذ التوزيع”، مبيناً أن “عدد اللقاحات المصرح بها 4 لقاحات، ولكن يتوفر في العراق 3 منها”، مؤكداً أن “الوزارة تعمل على زيادة منافذ توزيع اللقاحات”.
ولفت إلى أن “هناك اقبالاً متزايداً على اللقاحات خلال الأيام الماضية”، داعياً “المواطنين المشمولين بالتلقيح، التسجيل على اللقاح من خلال المنصة المخصصة من قبل الوزارة”.

وبين أن “اللقاحات متوفرة ومن مناشئ رصينة”، مؤكداً أنه “لغاية الآن لم تسجل حالات لمضاعفات خطيرة أو حالات جانبية للملقحين”.

من جانبه، قال المتحدث باسم وزارة الداخلية اللواء خالد المحنا، لوكالة الانباء العراقية (واع): ان “القوات الامنية باشرت بتنفيذ تعليمات الحظر بالكامل”، مشيراً الى أن “الأسواق والأفران ومحال الخضار مستثناة من قرار الحظر وسيتم السماح للمواطنين بالتبضع ضمن مناطقهم”.

واكد المحنا، “استثناء المواطنين من الحظر ممن يذهبون الى المراكز لاخذ جرعات اللقاح وفق المواعيد المحددة لهم”.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار