بحث معهم تعزيز دور بعثة الاتحاد الأوروبي في مراقبة الانتخابات.. رئيس مجلس المفوضين يستقبل سفيري السويد وفنلندا والقائم بالأعمال النرويجي

((وان_بغداد))

استقبل رئيس مجلس المفوضين في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات القاضي جليل عدنان خلف، اليوم الخميس ٢٩ نيسان ٢٠٢١، كلاً من السفير السويدي لارس روناس والسفير الفنلندي  فيزا هاكينن والقائم بالأعمال النرويجي رور هوكسدال.
وشرح رئيس مجلس المفوضين للسفراء الثلاثة الخطوات والاستعدادات التي تقوم بها المفوضية لإقامة الانتخابات في ١٠ تشرين الأول ٢٠٢١، الذي هو موعد ثابت تكثف فيه ملاكات المفوضية جهودها ليكون هذا الحدث معبراً أكثر عن طموحات العراقيين في التغيير.
وأكد القاضي جليل عدنان خلف إن دعوة المفوضية لعدد من الدول في العالم بإرسال مراقبين دوليين، تأتي من باب إعادة الثقة بالمفوضية ومجلسها الجديد ولكي تطمئن الدول للإجراءات المتخذة.
وأشار رئيس مجلس المفوضين إلى أن المفوضية تعمل الآن على بث رسائل صادقة موجهة لعموم العراقيين من أجل الثقة بكل ما يتعلق بتفاصيل العملية الانتخابية؛ لكي يشارك في الانتخابات المرتقبة من لم يشارك في سابقتها العام ٢٠١٨.
وأثنى سفيرا السويد وفنلندا والقائم بالأعمال النرويجي على دور المفوضية بمجلسها من القضاة الذين يعملون على تحقيق انتخابات عادلة ونزيهة ترضي الجمهور من الناخبين.
وأجاب القاضي جليل عدنان خلف عن جملة من الأسئلة وجهها ضيوفه من السفراء، منها ما يتطلع إليه العراق من دور أكبر لبعثة الاتحاد الأوروبي في مراقبة كل مراحل العملية الانتخابية وألا يقتصر دورها على يوم الانتخابات فقط، لأن المراقبة الأممية والدولية تسهم في إطلاع العالم على مستوى رصانة الانتخابات وطبيعة الإجراءات التي سارت فيها خطوات التحضير لها.
مكتب الناطق الاعلامي

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى