المالية النيابية: ارتفاع أسعار النفط سيغطي العجز في الموازنة ويلغي الحاجة للقروض

((وان_بغداد))
أكدت اللجنة المالية النيابية، اليوم الخميس، إن ارتفاع أسعار النفط سيغطي عجز الموازنة التشيغيلة دون الذهاب للقروض الخارجية أو الداخلية.
وقال عضو اللجنة عبد الهادي السعداوي وفقاً لوكالة الرسمية، انه “في حال ارتفعت الصادرات النفطية وحققت إيرادات نفطية كبيرة نتيجة ارتفاع أسعار النفط وفق الأسعار الحالية التي اقتربت من السبعين دولاراً أو تجاوزت السبعين مع مرور الوقت فإن ذلك سيلغي الحاجة للقروض الداخلية او الخارجية في الموازنة”، مشيرا الى ان “ارتفاع إنفاق الميزانية التشغيلية وزيادة التعيينات خلال السنوات السابقة اثر سلبا على الموازنة”.
وبين ان “اي زيادة في اسعار النفط ستذهب إلى تغطية الموازنة والعجز فقط ولايوجد هناك أية موازنة تكميلية أو إضافة درجات وظيفية”.
وواصلت أسعار النفط مكاسبها، اليوم الخميس، بعد ارتفاع واحد بالمئة في الجلسة السابقة، إذ طغت توقعات إيجابية بشأن تعافي الطلب هذا الصيف على مخاوف بشأن تأثير زيادة وتيرة الإصابات بالوباء في الهند واليابان والبرازيل”. انتهى

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى