الصحة والبيئة تشرع بايصال رسائل توعية فعالة في موضوع التغيرات المناخية للمواطن العراقي

((وان_بغداد))

اكدت وزارة الصحة والبيئة اهمية تفعيل دور التوعية والاعلام في الجانب البيئي عامة وموضوع التغيرات المناخية خاصة ، للشارع العراقي الذي بات مظلوماً اعلاميا في هذا القطاع .

واكد الوكيل الفني لشؤون البيئة د.جاسم الفلاحي خلال ترؤسه اجتماعا ضم فريق الجهد الاعلامي المكلف بادارة الحملة الاعلامية للتغييرات المناخية بحضور مدير عام دائرة التوعية والاعلام رئيس الفريق الاعلامي امير علي الحسون ، ومديرعام الدائرة الفنية كريم عسكر ودكتور نظير عبود فزع
مسؤول قسم التغيرات المناخية والطاقات المتجددة في مكتب  UNDP العراق ، ومجموعة من الشخصيات الاعلامية في مختلف المؤسسات الاعلامية ، ضرورة زيادة الوعي في جانب التغيرات المناخية للمواطن العراقي لانه مجال مهم جداً ، ولا يكون فقط بالرسائل التقليدية وانما تكون هناك رسائل توعية فعالة يجب ان تصل للمواطن العراقي .

مثمناً الدعم الكبير ل برنامج undp لجهود وزارة الصحة والبيئة في هذا المجال، والذي حقق العراق خطوات مهمة في هذا المجال كالمصادقة على اتفاقية باريس والالتزام بتخفيف الانبعاثات الكاربونية الضارة .

من جهته بيّن مدير عام دائرة التوعية والاعلام البيئي امير علي الحسون
اهمية الجهد الاعلامي والتوعوي الذي يعتبر احدى الركائز الرئيسية لانجاح تطبيق فقرات اتفاقية باريس للتغيرات المناخية ، موضحا انه تم اختيار نخبة من الاعلاميين تحمل حساً وطنيا وخبرة كبيرة في مجال التوعية البيئية مبينا الحاجة الماسة لزيادة الوعي للشارع العراقي في ما يخص التغيرات المناخية لما لها من مخرجات ايجابية على الواقع البيئي في البلاد .

واشار د. نظير عبود فزع الى ان دول العالم اتفقت على تفعيل التنمية المستدامة واتفاق باريس للتغيرات المناخية بين عام 2021 – 2030  وان العقد الحالي يراد فيه ان يكون عقدا للتنفيذ والتخفيف من انبعاث ثاني اوكسيد الكربون وزيادة ومرونة وصمود الدول الاكثر هشاشة

وكانت وزارة الصحة والبيئة عقدت ورشة عمل حول التغيرات المناخية وتعميم مساهمة العراق المحددة وطنيا لاتفاقية باريس في اربيل بالتعاون مع البرامج الإنمائي للأمم المتحدة undp.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى