قبيل مغادرة الوفد الخليجي بساعات.. البصرة وفرت المتطلبات باحترافية والدعم الحكومي أمن النجاح المبكر

((وان_بغداد))
عبر الوفد الخليجي الزائر برمته، عن قناعات لا تقبل الجدل، وجميع المسؤولين الموجودين في البصرة من الحكومة المحلية ووزارة الشباب والرياضة والهيئة التطبيعية والجهات الساندة فضلًا عن الجماهير البصرية التي اعتادت التعامل المبكر مع أي حدث رياضي بشعار وهدف “البصرة عاصمة الرياضة العراقية”.

اقتدار ومسؤولية

رئيس الوفد الزائر الدكتور حميد الشيباني أوضح بالقول: إن اللجنة قبيل الوصول إلى البصرة كانت على إطلاع راسخ بأنها ستذهب بمهمةٍ ميسرة للغاية ولن تواجهنا فيها آية عوائق لكون الجميع من الأخوة العراقيين حريصون على أن نكون مفصلًا من مفاصل النجاح لمهمتهم في استضافة خليجي 25 ، وبالفعل تواصل معنا وزير الشباب ومحافظ البصرة ورئيس الإتحاد .
ويؤكد عضو الوفد الخليجي الصحافي جليل العبودي بالقول: إن العمل الاحترافي وتلبية جميع المتطلبات والإجابة عن جميعِ الأسئلة بمهنية عزز القناعات بأن البصرة بمنشآتها الرياضية وخدماتها وجماهيرها ستكون أحد الأرقام الصعبة في المنافسة على استضافة البطولات.

دعم حكومي كبير

محافظ البصرة السيد أسعد العيداني الذي رافق الوفد في جميعِ تحركاتهِ بلا هوادة مع فريق العمل كان مُصرًا على إطلاع الوفد الزائر على مرافق وأماكن لم تكن ضَمنَ برنامجه ، ويعلق على ذلك بالقول: إن البصرة التي تتطور على مدار الساعات لا بد أن تكون في الواجهة ويطلع على ذلك الأشقاء ، مضيفًا أننا ننظر إلى البطولة وإقامتها هنا كمشروعٍ مستقبلي كبير سيغير من شكل البصرة ويجعلها عاصمة رياضية باقتدار ، وتابع بالقول: إن الدعم الحكومي الكبير من رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء والبرلمان العراقي لملف خليجي 25 لابد أن يسفر عن أفضل النتائج .

شهادات اقتدار

مدير عام دائرة التربية البدنية والرياضة أحمد عودة بَينَ أن لجان وزارة الشباب التي تمَ تشكيلها مبكرًا أثبتت قدرتها وعكست خبرتها في صياغة برنامج عمل متكامل للزيارة تكلل بالنجاح كما في كل مرة من إقامة مباريات وأحداث رياضية ، فكانت ملاكات دائرة العلاقات والتعاون الدولي مثالية في إجراء الترتيبات المتكاملة من المطار وصولًا إلى أماكن الزيارة ومعهم إعلام الوزارة والتغطيات المتواصلة وجميع الدوائر الأُخرى التربية البدنية والأقاليم والمحافظات والهندسية والإدارية وفقَ برنامج منظم ومحترف.

ثقة بالتنظيم

الدكتور شامل كامل عكس لنا رأي الهيئة التطبيعية لإتحاد الكرة بالقول: إن تقديم الملف العراقي المدعوم خليجيا نحو تنظيم البطولة في البصرة خضع لاتصالات كثيرة مع الأخوة رؤوساء الاتحادات الخليجية بحكم اهمية البطولة التي تطورت كثيرًا وحجزت لها مكانة مهمة وأعتقد أن تحركاتنا خارجيًا وداخليًا بلورت الكثير من مفاصل العمل الاحترافي وتوافر الشروط الدولية والإشراف على الجهد الخاص بتوفير أفضل السُبل لنجاح مهمة فريق التفتيش، ومن الممكن أن نؤكد لجماهيرنا ما نريد أن نصل اليه ونراهُ بعيون وقناعات الآخرين قد تحقق بنسبة كثيرة سنجني ثمارها مع الإعلان النهائي لإتحادات الخليج نهاية الشهر الحالي بعون الله .
.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى