عالية نصيف تشيد بتوجهات مجلس الوزراء لتفعيل الاتفاقية الصينية وتدعو بعض الوزراء الوطنيين الى العمل على تنفيذها

((وان_بغداد))

أشادت النائبة عالية نصيف بتوجهات مجلس الوزراء لتفعيل الاتفاقية العراقية الصينية، داعية بعض الوزراء الشرفاء الوطنيين الى العمل على تنفيذها، مؤكدة أن الظرف الحالي مناسب جداً للبدء بتنفيذها، وفي حال الإستمرار في التأجيل قد نواجه تحديات جديدة ونخسر هذه الفرصة .
وقالت في بيان اليوم :” ان العراق خرج من حرب طويلة ضد الإرهاب ثم جاءت أزمة هبوط أسعار النفط بالتزامن مع الأزمة الاقتصادية التي شهدها العالم أثناء جائحة كورونا، ثم انطلقت تظاهرات في عدة محافظات واستمرت لمدة ليست بالقصيرة، وكل تلك الأزمات كانت لها انعكاسات سلبية على الأوضاع الاقتصادية والخدمية والعمرانية في البلد، وبالتالي توقفت عجلة التنمية والإعمار بشكل شبه كامل “.
وبينت :” ان الظرف الحالي فيه استقرار نسبي داخلياً وخارجياً، والفرصة مواتية لتحقيق نهضة تنموية من خلال الشروع بتنفيذ هذه الاتفاقية المفيدة للطرفين، فالعراق بحاجة الى دولة كالصين تمتلك الخبرة الفنية واللوجستية والسيولة المالية لتساعده في النهوض بواقعه الخدمي والعمراني، أما بالنسبة للصين فهي أيضاً ستستفيد لكونها تبحث عن أسواق جديدة تستثمر فيها إمكانياتها الفنية والبشرية وسيولتها النقدية ولتأمين شراء النفط من العراق، وبالتالي نرى أن توجهات الحكومة للبدء بتنفيذ الاتفاقية تستحق الثناء، وندعو بعض الوزراء الوطنيين الشرفاء الى العمل على تنفيذها وبالشكل الذي يخدم مصلحة العراق “.انتهى

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى