شروط وخلافات جديدة تواجه جلسة الموازنة ليوم غد

((وان_بغداد))
دخلت على خط عرقلة تمرير مشروع قانون الموازنة الاتحادية لعام 2021، شروط وخلافات جديدة، قد تحول دون التصويت عليها خلال جلسة مجلس النواب يوم غد الاحد، رغم مرور اكثر من اسبوع كامل من التأجيل لمناقشة بنودها.

وبحسب الصحيفة الرسمية، أن “الشروط الجديدة، حددتها كتلة الامل الكردستانية، وهددت بانها لن تصوت في حال لم تنفذ، الشرط الاول يتضمن ” تسويق النفط عبر شركة “سومو” الوطنية وتضمين رواتب موظفي اقليم كردستان من دون اي حجج او تأخير او قطع”، بينما كان الشرط الثاني “تعديل قانون الانتخابات البرلمانية، ووضع الية لحل مجلس النواب لاجراء الانتخابات في تشرين الاول المقبل”.

ويضاف الى هذه الشروط، اربعة خلافات اخرى، مثل سعر صرف الدولار مقابل الدينار العراقي وتخصيصات الرعاية الاجتماعية والموازنة الاستثمارية وحصة المحافظات منها.

واجريت تعديلات على الموازنة، خلال هذه الفترة لتقليل الاعتراضات على قانونها، منها زيادة في نسبة البترودولار الى خمسة دولارات لكل برميل نفط، بالاضافة الى مضاعفة تخصيصات هذا القطاع من 500 مليار إلى تريليون دينار، من اجل استثمارها للنهوض بواقع المحافظات المنتجة للنفط.

واستبعدت اللجنة المالية التصويت على الموازنة في جلسة الغد، او ربما ستحاول رئاسة مجلس النواب التصويت على بعض المواد وتأجيل المواد الخلافية الى جلسة اخرى كما حصل خلال التصويت على تعديل قانون المحكمة الاتحادية”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى