احلام وردية أصبحت تنظيمنا لبطولة الخليج العربي في العراق!

عرفان الموسوي..

وعدونا وأخلفوا أشقائنا الخليجين، لماذا كل هذا التهويل والوعيد المتكرر بعد كل بطولة للخليج بأننا أصحاب الحظوظ ولكن عندما تقترب موعدها يخلفون في ذلك ويضعون علينا حجج غير مبرره هل العراق غير قادر على تنظيم هذه البطولة. أم ماذا
ولماذا كل هذة الوعود والاحلام التي اصبحت بنظر جمهورنا الرياضي مجرد حلم نصحوا منه وينتهي كل مانتمناه.!!
على وزارة الشباب والتطبيعية والمعنيين على رياضتنا أن يناقشوا ذلك مع المعنيين والقائمين على البطولة في الخليج اما الانسحاب من هذه البطولة وعدم التكلم بها في الاعلام واصدعوا رؤوسنا ببطولة الخليج التي هي غير معترف بها على مستوى أسيا.
نحن نستحق تنظيمها في عراقنا الحبيب حالنا حال الدول الخليجية التي نظمتها.
هناك أشخاص لايروق لهم أن تقام في البصرة الفيحاء هذه النسخة من بطولة الخليج.
التي وعدنا بتنظيمها أكثر من مرة ولكن اللجنه المنظمة لم تأتي لكي تبدي رأيها بأجواء البصرة وتنظيمها للبطولة وانما قررت عدم اقامتها في العراق على اخبار كاذبة ومغرظه من اجل افشال تنظيمها في البصره الحبيبه.
اليمن نظمت البطولة سابقا وكانت غير مهيئه لذلك سمحوا أخواننا الخليجيين بتنظيمها رغم الظروف الصعبه التي كانت تعيشها اليمن.
اما نحن هناك ايادي خفيه تعمل من اجل افشال تنظيم بطولة الخليج في العراق وايصال اخبار غير صحيحه وكاذبه للدول المشاركة ونقول للاحبه في الخليج .
العراق بلد السلام والبصره الفيحاء زاهره بعطائها وشموخها وناسها الطيبين نحن لانخسر تنظيم البطوله الخليجيه في أرض الرافدين ولكن أنتم من بعدتونا أكثر من مره عن اقامتها واتمنى ان ننسحب من هذه البطوله التي ستضل مجرد حلم على تنظيمها في عراقنا الحبيب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى