وزارة التربية : قدمنا جهوداً حثيثة في مكافحة الأمية وتطوير التعليم ..

((وان_بغداد))
أدركنا ما تسببه مشكلة الامية من عقبات أمام برامج التنمية المستدامة , فعملت وزارة التربية على فتح مراكز لتعليم الكبار ومحو الأمية وتوسعت فيها حتى شملت جميع أرجاء البلاد لتوفير الفرص التعليمية للمواطنين الذين حالت ظروفهم دون مواصلة تعلمهم ، حيث تمكنا من تحقيق قفزة نوعية في ذلك المجال تمثلت كالآتي :-

▪︎ تم تخريج (٨) دفعات من حملة محو الأمية مُنذ انطلاق الحملة عام ٢٠١٢ ، حيث بلغ عدد المستفيدين من برامجها المتنوعة نحو (2) مليون .

▪︎ المراكز التي تم افتتاحها تجاوزت (1200) مركزاً في عموم العراق .

▪︎تخصيص مبالغ مالية من وزارة التربية لدعم وتطوير مراكز التعلم المجتمعي وتجهيزها بالمستلزمات الضرورية ، حيث بلغ عدد المراكز المجتمعية المطورة التي تم افتتاحها (٤١) موزعةً بين المحافظات كافة .

▪︎ افتتاح مركز محو الأمية باعتماد “المنهج المكثف” في سجن البصرة المركزي للنزلاء من الاميين وتزويدهم بالمستلزمات التربوية .

▪︎ بلغ عدد الممتحنين من انصاف المتعلمين لغاية الانتهاء من الدفعة الثامنة ما يزيد عن (35) ألف دارس .

▪︎التنسيق مع المؤسسات الاخرى للقضاء على الامية ، حيث تم التنسيق مؤخراً مع هيئة الحشد الشعبي لفتح مراكز محو الأمية خاصة لهم .

▪︎ اطلقنا الدفعة “التاسعة” لمحو الامية لعام 2020 – 2021 وعدد الدارسين فيها تجاوز الـ(53) ألف دارس من كلا الجنسين .

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى