التميمي “تضليل الرأي العام صناعة الفاشلين

كشفت عضو اللجنة المالية النائب عن تحالف سائرون،الدكتورة ماجدة التميمي،عن الشخصيات المريضة التي تتعمد تضليل الرأي العام من خلال نقلهم للأخبار الكاذبة الى المواطنين وذلك لاثارتهم وتهيئة المناخ لغرض حصد اكبر عدد من الاصوات في الانتخابات القادمة من خلال زرع الرعب والقلق في صفوف بعض الشرائح وفبركة اخبار كاذبة لهم ليصوروا لهم بأن هنالك بعض النواب يقفون ضدهم وينون قطع رواتبهم وعليهم ان يخرجوا في تظاهرات والضغط من خلال المواقع لتسقيط (س أو ص)ولكن تكون الحقائق عكس ذلك تماما ،فهم يسلكون ارخص الطرق للبقاء على كراسيهم ولا يهمهم غير ذلك.

وقالت التميمي في تصريح صحفي،لمكتبها الاعلامي،”انه قد تم استغلال مداخلتها بتاريخ ٢٠٢١/٣/١ حول قانون الناجيات الايزيديات واعتراضها على المادة الخاصة بالجمع بين اكثر من راتب، وأشارت انه لابد من التوزيع العادل للثروة ففي الوقت الذي وردت المادة التي تمنحهن ضعف الراتب التقاعدي وهذا يعني منح كل منهن راتب مليون دينار جاءت في المادة ثامنا الفقرة ثالثا لتسمح لهن بالجمع بين اكثر من راتب ولمدة عشر سنوات ،وكانت للنائب الدكتورة ماجدة التميمي مداخلة في الجلسة اثناء التصويت على هذا القانون وسجلت اعتراضها على السماح لهن في الجمع بين اكثر من راتب”

وذكرت التميمي” بأن هناك الاف من الشباب العاطلين عن العمل و المعتصمين الباحثين عن فرصة عمل ولكن لم يتم تضمينهم في الموازنة بسبب العجز الكبير فيها،ومن جانب اخر يتم تشريع قوانين جديدة تسمح من خلاله بالجمع بين اكثر من راتب وهذا تناقض واضح في المواقف”

واضافت التميمي “بأنها تستغرب من عدم تمرير مشروع القانون على اللجنة المالية،اذ انه من الطبيعي ان تمرر مشاريع القوانين التي فيها جنبة مالية من خلال اللجنة المالية وتكون لجنة مساندة للجنة الاصلية ،ولكن لم يمرر هذا المشروع والمشروع السابق قانون الاخطاء العسكرية ايضا من خلال اللجنة المالية وهذا يشكل مخالفة صريحة للنظام الداخلي”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى