وزيرة الهجرة والمهجرين تتفقد أوضاع الأسر العائدة من مخيمات النزوح إلى الفلوجة

((وان_بغداد))

تفقدت وزيرة الهجرة والمهجرين السيدة ايفان فائق جابرو ، اليوم الخميس، العوائل العائدة في مدينة الفلوجة للإطلاع على أوضاعهم في مرحلة ما بعد العودة والتأكد من سير الاجراءات ضمن خطة الوزارة الوطنية للعودة الطوعية (بناء وترميم الدور المتضررة) بالتعاون والتنسيق مع المنظمة الدولية للهجرة (IOM) ، وذلك في زيارة ميدانية لها رافقها فيها مدير عام دائرة شؤون الفروع في الوزارة السيد علي عباس جهاكير ومعاون مدير عام دائرة شؤون الهجرة الدكتور دريد جميل يوشع، اضافة الى قائمقام قضاء الفلوجة السيد مؤيد فرحان محمد ومستشار محافظ الانبار السيد مازن الريشاوي، فضلا عن مديرة مكتب المنظمة الدولية للهجرة في الانبار السيدة عالية مرعي .

وقالت السيدة الوزيرة :” ان هدف الزيارة هو الوقوف على مستوى الخدمات المقدمة للعائدين في القضاء والاستجابة الى ما تحتاجه العوائل والاستماع الى مشاكلهم وتقديم الحلول الناجعة لحل تلك المشاكل ” ، مبينة :” أن الوزارة لديها خطة عمل وآلية تبنتها بالتعاون والتنسيق مع الجهات الحكومية والمنظمات الدولية لمتابعة احوال العائدين ، علاوة على وضع برامج لشمولهم بالمشاريع المدرة للدخل ” ، مشيدة في الوقت نفسه بالوضع العام في محافظة الانبار وما طرأ عليها من مشاريع اعمار ، الامر الذي ميزها عن بقية المحافظات بتشجيع النازحين على العودة الى مناطق سكناهم الاصلية .

من جهته، اشاد قائمقام الفلوجة مؤيد فرحان محمد بدور الوزارة بشكل عام والسيدة الوزيرة بشكل خاص لجهودها الحثيثة في دعم المحافظة من خلال تفعيل مشروع العودة الطوعية ورفد العائدين بالمشاريع المدرة للدخل وترميم المنازل المهدمة .

في غضون ذلك عبرت الاسر العائدة عن شكرها وامتنانها لما بذلته الوزارة من تأمين احتياجاتها الضرورية خلال فترة النزوح،  فضلا عن ترميم منازلهم التي تهدمت ابان سيطرة عصابات داعش على المحافظة والعمل على عودتهم الى مناطق سكناهم الاصلية .

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى