المجلس الوطني لاعتماد كليات الطب يعرب عن ثقته بمخرجات الطب في العراق ويؤكد إنجاز 85% من الاعتماد الدولي

((وان_بغداد))
أكد المجلس الوطني لاعتماد كليات الطب في العراق استمرار أعماله في تغطية ومتابعة وتشخيص متطلبات الاعتمادية الدولية التي أنجز العراق منها خمسا وثمانين بالمئة.

وأعرب أعضاء المجلس خلال الاجتماع الذي حضره وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور نبيل كاظم عبد الصاحب ورئيس وطاقم جهاز الإشراف والتقويم العلمي والدائرة القانونية فضلا عن رئيس لجنة عمداء كليات الطب عن ثقتهم بكليات الطب في العراق ومخرجاتها في ضوء المحددات العالمية المعتمدة لدى الاتحاد الدولي للتعليم الطبي (WFME) مؤكدين أن كليات الطب في العراق قد أنجزت دراسة التقييم الذاتي التي تتصدر متطلبات الاعتمادية وأنها قد قطعت شوطا باتجاه التعليم الطبي الصحيح.

وأوضح المجتمعون أن الاعتمادية تمثل ثمرة تعاون علمي مع الكليات المختصة وأن المجلس الوطني لاعتماد كليات الطب في العراق عاكف على ترتيب ومراعاة أولويات التنسيق مع الاتحاد الدولي للتعليم الطبي لرفد ودعم عملية الاعتماد الوطني في العراق والإفادة من التجارب العالمية بما يضمن مخرجات مؤهلة لتقديم الخدمات الطبية.

من جهته أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور نبيل كاظم عبد الصاحب على تحقيق التكامل النوعي مع الجهات ذات العلاقة التي منها وزارة الصحة والنقابات القطاعية واستحضار تاريخ وسمعة التعليم الطبي في العراق في الخارج مشيرا في الوقت نفسه الى توفير الدعم اللازم للمجلس الوطني لتحقيق استقلالية قراره العلمي أمام المنظمات والمجالس الدولية واستكمال منجزه في منح الاعتمادية وما يرتبط بها من معايير وإجراءات.

وأضاف أن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي أشرفت وتابعت مخرجات كليات الطب في العراق من خلال لجنة اختصاصية عملت على مدى فترة طويلة وأخذت بالحسبان التطور العالمي في هذا المجال بما يؤمن حصول كليات الطب العراقية على الاعتمادية الدولية.

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار