دبي الأولى إقليمياً والثالثة عالمياً في مؤشر الاستثمار الأجنبي المباشر

((وان_متابعة))

أكد الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي أن رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أرست أسساً راسخة لتفوق دبي كونها أفضل موقع للاستثمار في المنطقة والعالم، معرباً سموه عن سعادته بالإنجازات الجديدة، التي حققتها الإمارة، ضمن مؤشر «مدن المستقبل للاستثمار الأجنبي المباشر 2021- 2022»، والتي تؤكد صدارة دبي الإقليمية وتفوقها العالمي في جذب الاستثمار الأجنبي المباشر.

وجاءت دبي بالمركز الثالث في الترتيب العام للمؤشر على مستوى العالم، والمركز الثاني في ترتيب المؤشر الفرعي فئة المدن الرئيسية، بحسب تقرير الفائزين الذي أصدرته «إف دي آي انتليجينس» المتخصصة في شؤون الاستثمار الأجنبي حول العالم، والتابعة لمؤسسة «فايننشال تايمز».

وأكد ولي عهد دبي أن جاهزية وتكامل بيئة دبي الاستثمارية، بما تضمه من بنية تحتية صلبة وناعمة ورقمية، وتعد ضمن الأفضل على مستوى العالم، وضعتها في صدارة الوجهات العالمية الموثوقة من المستثمرين.

مشيراً سموه إلى أن تعزيز المقومات الاستراتيجية لبيئة الاستثمار في إمارة دبي، وتحويل التحديات التي فرضتها الأزمة العالمية الراهنة إلى فرص حقيقية للاستثمار المؤثر في التنمية المستدامة، أمور تعد من أهم أولويات الفترة المقبلة، موجهاً سموه بمواصلة العمل على تطوير بيئة الاستثمار، وتعزيز المكانة الريادية للإمارة، ضمن مؤشرات الاستثمار الأجنبي العالمية، بما يعزز استقطاب الشركات العالمية والناشئة، التي تبحث عن بيئة استثمارية متكاملة، تعزز نجاح ونمو وتوسُّع أعمالها إقليمياً وعالمياً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى