قائد وزارة الفقراء والمساكين والادارة النموذجية

‏ يوسف رشيد الزهيري..
القيادة الصحيحة المهنية، سر النجاح ،فكلما كان على راس المؤسسة او الوزارة، قائد ناجح وصالح ،ويمتلك مقومات القيادة الحقيقية النموذجية والانسانية والمهنية الجيدة والصالحة، التي ترعى مصالح الدولة والصالح العام، فمن المؤكد ان المحصلة الاخيرة، نجاح الوزارة او المؤسسة وتحقيق اهدافها وبرامجها . وزير العمل الدكتور “عادل الركابي ” يعتبر من القيادات الفذة والشخصيات القيادية، التي امتلكت دورا فاعلاً للوزارة على المستوى الاداري والانساني، هذا الرجل الذي التقيته لاول مرة على مستوى اللقاءات الرسمية والودية، ومن خلاله لقاىنا بالادارة الرئيسية ومكاتبها المرتبطة بمكتبه الخاص، حيث وجدنا قمة التعامل الاخلاقي والمهني الذي يدل على بناء المؤسسة الادارية الناجحة في الضبط الاداري ،ومتابعة شؤون المواطنين واستقبال الطلبات وشكاوى المواطنين وتلبية احتياجاتهم . وزارة الفقراء والمساكين بابواب مفتوحة امام فقراء الشعب لتلبية احتياجاتهم وتامين متطلباتهم ومتابعة احوالهم هكذا اطلقت تسميتي على هذه الوزارة التي ينظر لها عامة الشعب المحروم بانها الراعي والاب لهذه الشرائح المعدمة من اب…

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى