بالتعاون مع المجلس الثقافي البريطاني … التربية تُقيم ورشة لتفعيل دور المرشدين التربويين وتقليل الاثر الناتج على الطلبة جراء جائحة “كورونا”

((وان_بغداد)
تنفيذاً لتوجيهات وزير التربية الاستاذ علي حميد الدليمي ، نظمت وزارة التربية بالتعاون مع المجلس الثقافي البريطاني وبالشراكة مع الاتحاد الأوربي ورشة عمل للمرشدين التربويين ضمن برنامج بناء القدرات للتعليم “الابتدائي والثانوي” مجتمع الممارسة للإرشاد التربوي حول تفعيل دور المرشدين في دعم الطلبة وأولياء الأمور في ظل جائحة كورونا .

وأوضحت الوزارة إن الورشة تناولت آثار الصدمة على الدماغ ، وتسخير الموارد المادية والنفسية السايكولوجية من خلال المحاضرة التي القتها المدربة والمستشارة الدولية السيدة (ماري ديلايني) عبر تطبيق Teams الالكتروني ، وكذلك مراجعة مبادئ المدرسة المستجيبة للصدمة واحتياجات الطلبة المتأثرين بها ، فضلاً عن نشاطات الاسترخاء والتأريض (الرجوع الى الحاضر) للمساعدة في التعامل مع القلق والخوف .

من جانبه أشار مدير برنامج بناء القدرات في المجلس الثقافي البريطاني السيد عمار طارق الى إن ، المجلس ركز في الورشة على الارشاد التربوي استجابةً لاهتمام معالي الوزير وتوجيهاته في اعطاء الالوية لبرنامج بناء القدرات لتقليل الخوف لدى التلاميذ والطلبة من العودة إلى المدارس ومن الآثار النفسية المتعلقة بفايروس “كورونا”، مؤكداً على تدريب أكثر من ٢٠٠٠ مرشد تربوي خلال الفترة السابقة ، فضلاً عن وجود نية لتدريب نفس العدد في بقية المحافظات .

وفي السياق ذاته بينت مديرة قسم الإرشاد التربوي في الوزارة السيدة منى محمد ان ، الورشة تضمنت الاتفاق على تهيئة دليل الإرشاد التربوي وتوزيعه على المرشدين التربويين في المدارس ليكون دليل عمل لهم ، كما تم ايضاً مناقشة إشراك المحافظات المتبقية بتدريبات المجلس الثقافي البريطاني للتباحث حول أساليب الإرشاد الحديثة .

أخبار ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار