في بلدي

-حسن حنظل مرود..
النفاق والشقاق والفساد وكلنا نرعاه
من اجل الدجل بأسم الرب منابر من الذهب ..!!
بينما يتضور الفقراء جوعا ، ويعيشون في المزابل و بيوت الحواسم ، بلغ الطغيان والأستهتار الى حد التخمة ، فصنعوا لأنفسهم منابر من ذهب ..
هؤلاء الدجالون الذين صنعوا من الدين وسيلة للأرتزاق و الضحك على الذقون ، ويبيعون عليهم بضاعة الزهد والتقشف وشد البطون ، لا ترتح مؤخراتهم الا على وسائد من الحرير و على كراسي من الذهب وعلى السجاد الأحمر من اول الى آخر المجلس تحيط به المدفئات ويرش بالعطور الفاخرة ..
هكذا هو دين الطواويس المستوحى من العادات السيخية الهندية التي سخرت الذهب في بناء معابدها ومن حولها جيوش من الفقراء المعدمين ..
لايجتمع الأسلام النظيف ، اسلام الفقراء مع الذهب والزبرجد الا في الجنة ، وكل ما في الدنيا بدع مستوردة ..!!

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى