نائب يستبعد إعادة موزانة 2021 إلى الحكومة: سنقوم بهذه التعديلات قبل تشريعها

((وان_بغداد))
استبعد عضو مجلس النواب، حسن خلاطي، الأربعاء، 06 كانون الثاني، 2021، أن يقوم البرلمان بإعادة قانون الموزانة لعام 2021 إلى الحكومة.
وقال خلاطي “استبعد ان يقوم مجلس النواب بإعادة الموزانة إلى الحكومة، لأن البرلمان حريص على ان لا يخلق فوضى مالية مرة اخرى بعد تجربة 2014”.
واضاف أن “ارجاع مجلس النواب الموازنة للحكومة سيبقي البلد في حلقة اقتصادية مفرغة، وسيرمي مجلس الوزراء الكرة في ملعب البرلمان على أن الاخير هو لم يقم بتمرير الموازنة”.
وتابع خلاطي أن “ابرز التعديلات التي سيقوم فيها البرلمان على قانون الموزانة هو ضغط النفقات لما تتضمن من ارقام كبيرة جدا”.

وكان عضو اللجنة المالية البرلمانية، جمال كوجر، وصف الاثنين (4 كانون الثاني 2021)، أرقام موازنة 2021 بـ ’’الفلكية’’، فيما توعد بالعمل، إلى جانب لجنته، على تخفيض حجمها إلى 120 تريليوناً.
وقال كوجر، في تصريح صحفي، إن “الموازنة الحالية يسمونها تقشفية، لكنها انفجارية، ويسمونها إصلاحية وهي بعيدة جدا عن كل الإصلاح”، على حد تعبيره.
وأضاف، أن “الحكومة صرفت على مدار العام الماضي 72 تريليون دينار، لكن الحكومة رفعت هذا الرقم في الموازنة الحالية إلى 164 تريليون دينار، أي إلى الضعف عن سنة 2020”.
وتابع كوجر، أن “المبالغة في أرقام الموازنة هي من أجل توفير الاموال للجهات التي ستفوز في الانتخابات المقبلة”، معتبراً أن “ارقام مسودة مشروع قانون الموازنة العامة (فلكية وكبيرة)”.
وأكد: “سنعمل على تغييرها من خلال خفض حجمها من 164 إلى 120 تريليون دينار، والعجز من 70 إلى 30 أو 40 تريليون دينار”.
وتوقع عضو المالية النيابية، أن “يحدد مجلس النواب السبت المقبل موعدا لعرض قانون الموازنة الاتحادية على القراءة الاولى ثم احالتها إلى اللجنة المالية النيابية لدراستها وتعديلها”.
وأشار إلى أن “اللجنة المالية مصرة على تغيير استقطاعات الرواتب وطريقتها، من خلال بدء الاستقطاعات من راتب المليون دينار فما فوق”، متوقعا ان “تمرير مشروع قانون الموازنة العامة خلال شهر أو عشرين يوما بعد قراءتها قراءة أولى”.انتهى

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار