الشرطة المجتمعية تعيد فتاة ضالة إلى أهالها في بغداد

((وان_بغداد))
أعادت الشرطة المجتمعية التابعة لدائرة العلاقات والإعلام بوزارة الداخلية، اليوم الخميس، فتاة ضلت الطريق في گراج سيد محمد في الكاظمية المقدسة إلى أهلها.
وجاءت العملية على خلفية ورود مناشدة إلى المجتمعية عبر خطها الساخن المجاني(497) من قبل أحد أفراد حماية المنشآت المكلفين بحماية مرآب (السيد محمد) في الكاظمية والذي طالبها بالتدخل من اجل إيجاد حل لفتاة وجدت ضالة في المرآب، حيث كلف مدير الشرطة المجتمعية الضابط المسؤول في قاطع المسؤولية ومفرزته لتولي مهمة التحري عن الفتاة وتسليمها لذويها، حيث تم اتخاذ اللازم وتسليمها لهم، بعد أن تم الاستدلال والتوصل إليهم من خلال وجود رقم هاتف ضمن متعلقات الفتاة، حيث تبين أنها تعاني اضطرابا نفسيا واختلالا عقليا نتيجة وفاة أحد أقاربها.
ومن الجدير بالذكر أن الفتاة تبلغ من العمر (14) عاما، حيث قدم أهلها وذويها شكرهم وتقديرهم للشرطة المجتمعية على جهودها الإنسانية والمجتمعية الكبيرة.

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار