تشيلسي يهزم مضيفهِ نيوكاسل 2-0 ويتصدر البريمر ليغ مؤقتاً

((وان_بغداد))
ضمن فعاليات الجولة 9 من منافسات الدوري الانكليزي الممتاز ” البريمرليغ “، حقق نادي ​تشيلسي​ فوزاً مهماً امام ​نيوكاسل​ يونايتد وبواقع 2-0 وبهذا الفوز خطف البلوز صدارة الترتيب مؤقتاً.

وبدأ الشوط الاول بطريقة نارية من قبل لاعبي البلوز والذين ضغطوا بقوة على مرمى الماكبايس وكان ابناء المدرب فرانك لامبارد مصرين على خطف هدف التقدم وتحصّل تيمو ​فيرنر​ على محاولة خطيرة ولكن تسديدته تصدى لها الحارس كارل دارلو ببراعة كبيرة، وواصل حارس نيوكاسل تألقه بتصديه لمحاولة خطيرة اخرى من من تامي ابراهام ليحرمه من هدف جميل وشهدت الدقيقة 10 هدف التقدم للبلوز سجله لاعب نيوكاسل فيديريكو فيرانديز عن طريق الخطأ وهذا الهدف منح لاعبي البلوز اريحية اكبر في ارضية الملعب مما زاد ارباك لاعبي نيوكاسل بشكل اكبر لتغيب خطورة ابناء المدرب ستيف بروس بشكل كبير في ظل تفوق وسيطرة لاعبي تشيلسي والذين بدورهم فشلوا في اقتناص هدف ثاني بالرغم من تحصلهم على بعض المحاولات الخطرة لينتهي هذا الشوط بتقدم تشيلسي وبواقع 1-0.

وفي الشوط الثاني تحسن اداء لاعبي نيوكاسل بشكل كبير حيث نجحوا من فرض ايقاعهم الهجومي في ظل تراجع لاعبي البلوز الى الخلف للدفاع عن تقدمهم واعتمد ابناء المدرب لامبارد على الهجمات المرتدة وتحصّل تيمو فيرنر على فرصة خطرة ولكن تسديدته جانبت القائم، وبدوره تحصّل لاعبو الماكبايس على بعض الفرص الخطرة واهدر اسحق هايدن فرصة ذهبية امام المرمى بعد تسديدة قوية علّت العارضة ومن هجمة مرتدة سريعة نجح تامي ابراهام من خطف هدف ثاني لتشيلسي في الدقيقة 65 بعد عمل كبير من تيمو فيرنر وبعدها حاول لاعبو نيوكاسل القيام بردة فعل سريعة وتحصّل شون لونغتاش على محاولة خطيرة ولكن تسديدته القوية ارتطمت بالعارضة، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة حاول المدرب ستيف بروس حثّ لاعبيه على التقدم الى الامام اكثر في محاولة لتقليص الفارق ولكن التنظيم الدفاعي المميز للاعبي تشيلسي منعهم من تهديد مرمى الحارس اداور ميندي لتنتهي المباراة بفوز تشيلسي وبواقع 2-0

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى