ريال مدريد يخسر أمام شاختار دونيتسك بثلاثة أهداف مقابل هدفين بدوري أبطال أوروبا

((وان_بغداد))

فاجأ فريق شاختار دونيتسك الأوكراني الجميع وأنهى الشوط الأول متقدما 3-صفر على بطل الدوري الإسباني ريال مدريد، وذلك في مستهل مباريات المجموعة الثانية بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وعلى ملعب ملعب ألفريدو دي ستيفانو فاجأ فريق شاختار المغمور أوروبيا نجوم الملكي بأداء قوى وهجمات متوالية سجل منها 3 أهداف في الشوط الأول.

وسجل ماتيوس كادوزو ليموس مارتينس الهدف الأول لشاختار في الدقيقة 29، وقبل أن يستفيق لاعبو ريال مدريد من الصدمة جاء الهدف الثاني بعد 4 دقائق فقط بنيران صديقة عن طريق مدافع الملكي رافايل فاران.

واستغل لاعبو شاختار عدم اتزان لاعبي الريال في تسجيل الهدف الثالث قبل نهاية الشوط الأول بـ3 دقائق عن طريق مانور سولومون.

ويبدو أن الثلاثية الغير متوقعة جعلت مدرب الريال زين الدين زيدان يقسو -على غير عادته- على لاعبيه بين الشوطين حيث تغير الأداء في الشوط الثاني من الانهيار إلى تنظيم الصفوف وحصد الفريق نتيجة ذلك سريعا بهدف سجله لوكا مودريتش في الدقيقة 54 بعد نزول كريم بنزيمة بدقائق لتدعيم الهجوم بدلا من رودريغو.

كما حصد زيدان بشكل أسرع مما يتخيل نتيجة إيجابية للدفع بفينيسيوس جونيور بدلا من لوكا يوفيتش الذي أهدر فرصة جديدة لإثبات وجوده، حيث سجل اللاعب البرازيلي الشاب الهدف الثاني للملكي في نفس دقيقة نزوله الدقيقة (59) وأحدث نشاطا هجوميا كبيرا.
ووقف حكم الفيديو المساعد (فار) بجانب ريال مدريد حيث ألغى هدفا سجله شختار في الدقيقة 80 لوجود تسلل قبل الهدف (وهو قرار صحيح تماما أظهرته الإعادات التليفزيونية).

لكن الفار حال دون تعادل الملكي عندما أشار على الحكم بإلغاء هدف التعادل الذي سجله فيديريكو فالفيردي في الوقت بدل الضائع بتصويبة اصطدمت بقدم المدافع لوجود فينيسيوس جونيور في موقف تسلل حيث كان في طريق الكرة وشغل نظر الحارس وهو قرار صحيح حسب رأي خبير “الجزيرة نت”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى