يا فلسطين لا تتكلي على حدا..

بقلم د.رضوان عبد الله
سفير الاعلام العربي – دولة فلسطين :

شاهدنا خلال الساعات الاخيرة احد مسؤولي المعارضة في دولة عربية يحتفل باضاءة برج عربي لحسابه بأن وضعوا نوع الجنين على ذلك البرج بالانارة ، بمبلغ فاق ال٩٥ الف دولار حسب وكالات الانباء…وعمت الفرحة لعائلته حينما اضاء البرج كلمة “صبي” بالاجنبية…ولا زالت المرأة حاملا به. هذا من اشاوس ” المعارضة ” ، وربما من رافعي شعارات الشعب يريد… ، او من حاملي شعارات “الحرية” وتوابعها…
طبعا لا يسعنا الا ان نقول الف مبروك ، و نتمنى من ربنا ان يكمل فرحة الوالدين ويرزقهما الذرية الصالحة، وهنا نتذكر موقفا مشابها لموقف اليوم كيف ان احدى الدول العربية كانت تحتفل بافتتاح اعلى نافورة مياه ، تعمل على الكهرباء ، في عاصمة تلك الدولة الخليجية حينما كانت اكثر من تسع فرق صهيونية معادية تجتاح لبنان في حزيران من العام ١٩٨٢، اكثر من ذلك نتذكر احد قيادات المعارضة اليسارية الفلسطينية في لبنان كيف كان يحتفل بعيد ميلاد القطة الاليفة الخاصة بعائلته بينما كانت تعم المأساة والمعاناة الكبيرة جوانب بيوتات الزينك في مخيمات اللجوء والهجرة في لبنان ، وكان ذلك المناضل الجهبز يصر على لاءات ، يدعي انها فلسطينية ، فقط من اجل ان يثبت انه من المعارضة….!!!….
اليوم ، جامعة المشيخات العربية تتخلى عن أخر الطلقات التي كنا نتوهم اننا نستند عليها…لتحرير فلسطين…عظم الله اجركم بالعروبة وتوابعها…ولا نقول الا ما يرضي ربنا…..انا لله وانا اليه راجعون…

أخبار ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار