ترامب يسابق الزمن للحصول على لقاح بريطاني لكورونا قبل الانتخابات

((متابعة / وكالات))
ذكرت صحيفة بريطانية أن إدارة ترامب تبحث تسريع وتيرة إقرار لقاح تجريبي تطوره شركة “أسترا زينكا” وجامعة أوكسفورد لعلاج “كوفيد-19” لاستخدامه في الولايات المتحدة قبل انتخابات الرئاسة.
وقال إن إدارة ترامب تدرس تجاوز المعايير التنظيمية الأمريكية العادية لتسريع لقاح تجريبي لفيروس كورونا من المملكة المتحدة لاستخدامه في أمريكا قبل الانتخابات الرئاسية، وفقا لثلاثة أشخاص تم إطلاعهم على الخطة.
وأضافت الصحيفة أن أحد الخيارات التي يجري بحثها هو أن تقوم إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (إف.دي.إيه) بمنح “تفويض بالاستخدام العاجل” للقاح المحتمل في أكتوبر.
ونفت شركة “أسترا زينيكا” مناقشة أي تفويض عاجل لاستخدام لقاحها مع الحكومة الأمريكية.
وقالت متحدثة باسم الشركة في بيان “أسترا زينيكا لم تناقش الحصول على تفويض من أجل الاستخدام العاجل مع الحكومة الأمريكية ومن السابق لأوانه التكهن بذلك الاحتمال”.
ونقلت الصحيفة عن مصدر جرى إطلاعه على مجريات لاجتماع عقد في 30 يوليو قوله “إن مارك ميدوز كبير موظفي البيت الأبيض وستيفن منوتشين وزير الخزانة، قالا لكبار الديمقراطيين خلال اجتماع مع نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب إن الإدارة تبحث تسريع وتيرة استخدام اللقاح”.
ولم يتم إقرار أي لقاح للوقاية من المرض بعد لكن لقاح “أسترا زينيكا” يعد من اللقاحات الواعدة.
وأفادت مصادر بأن التجربة صغيرة الحجم نسبيا التي أجرتها “أسترا زينيكا” على اللقاح ليست مصممة لتخرج ببيانات كافية من النوع الذي يتطلبه تفويض بالاستخدام العاجل في الولايات المتحدة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى