نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف : نظام مراقبة التسلح يمر بأزمة واستبعد مشاركة الصين في مشاورات فيينا

((وان_بغداد))

قال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف، اليوم، إن موسكو لا تتوقع حدوث قفزة في الجولة المقبلة من المشاورات الروسية – الأمريكية بشأن الاستقرار الاستراتيجي في فيينا.
وأضاف: “لا أتوقع أي تقدم حاسم من الاجتماع، حيث تختلف مواقف الطرفين اختلافا جذريا في بعض الجوانب. والتقدم، إن وجد، فهو يحدث ببط شديد. هناك بحث مفصل بشكل محترف وعميق للغاية في بعض الجوانب، وهو أمر مهم في حد ذاته، خاصة إذا تذكرنا أنه قبل شهرين لم يكن هناك حوار على الإطلاق”.

ووفقا له، فإن نظام المراقبة والحد من التسلح، يمر بأزمة عميقة، ويجب إنقاذه.

واستبعد الدبلوماسي الروسي، إمكانية مشاركة الصين في الجولة القادمة من المشاورات، حول الاستقرار الاستراتيجي في فيينا. وشدد على أن الصينيين، أعلنوا ذلك بأنفسهم مرارا وتكرارا.

من جانبه، قال مارشال بيلينجسلي الممثل الخاص للرئيس الأمريكي للحد من التسلح، إن بلاده قد تبرم اتفاقية مع روسيا بشأن نزع السلاح النووي بشكل ثنائي، لكنها تتوقع أن يتم التوصل إلى اتفاقات مع الصين على أساسها.

المصدر: تاس

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار