مراسلة قناة الحرة في البصرة تتعرض للضرب وإطلاق سراح مصور مساعد لها

((وان_بغداد))

تعرضت مراسلة قناة الحرة في البصرة، للضرب وإطلاق سراح مصور مساعد لها.
وذكر بيان للمرصد العراقي للحريات الصحفية في نقابة الصحفيين العراقيين، تلقته وكالة أرض اشور الإخبارية، انه يدين قيام قوات الأمن العراقية بالإعتداء بالضرب على مراسلة قناة الحرة الفضائية نجاح العابدي، وقيام تلك القوات بإعتقال مصور القناة محمد الهلالي الذي افرج عنه لاحقا، عندما كانا يغطيان تظاهرات تخللتها أعمال عنف، وإشتباكات بين محتجين، وقوات مكافحة الشغب وسط محافظة البصرة مساء الأحد.
العابدي قالت في تصريحات: إنها تعرضت الى الضرب، وأصيبت بكدمات، وإنها تعاني من عدم القدرة على السمع بسبب الإعتداء، وأضافت: إن المصور المساعد لها محمد الهلالي أقتيد من قبل قوات الأمن، ومنع من التصوير، وأنها حاولت إقناع تلك القوات بحياديتها، وانها ليست جزءا من التظاهرات، وهي تقوم بمهمة محددة وهي التغطية الصحفية، ولكن ذلك لم يكن مجديا، وتعرضت الى الضرب، إضافة الى قيام تلك القوات بإعتقال مصور القناة الذي كان برفقتها، لكن تلك القوات أفرجت عنه في وقت لاحق من ليل الأحد”. انتهى

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار