رئاسة الجمهورية تطلب من مجلس النواب تسريع إقرار قانون الانتخابات

((وان_متابعة))

أكدَ مستشار رئيس الجمهورية حسن جهاد أن «رئاسة الجمهورية عملت خلال الفترة السابقة على أن يكون هناك حوار مستمر بين بغداد وحكومة إقليم كردستان للتوصل إلى اتفاقات ثابتة ونهائية وشاملة»، بينما اوضح ان «رئاسة الجمهورية تؤيد إجراء انتخابات مبكرة وتطلب من مجلس النواب تسريع إقرار قانون الانتخابات».

وأشار جهاد في حديث لـ «الصباح»، إلى أن «رئاسة الجمهورية أكدت في أكثر من مناسبة أنه يجب أن يطرح ملف النفط والمنافذ الحدودية للنقاش والحوار بشكل شفاف وحل كل المشكلات العالقة وفقا للدستور والقانون بين المركز والاقليم, لا سيما أن الحكومة الاتحادية تريد رقابة مركزية على المنافذ الحدودية، وهي إشكالية لم تحل حتى الآن»، داعياً الطرفين الى «الاستمرار بالحوارات لحل جميع الخلافات العالقة».

المستشار جهاد أكد أن «رئاسة الجمهورية تؤيد إجراء انتخابات مبكرة وتطالب مجلس النواب بتسريع إقرار قانون الانتخابات للمصادقة عليه من قبل رئيس الجمهورية, فضلاً عن العمل لإيجاد حلول للمحكمة الاتحادية للمصادقة على نتائج الانتخابات»,

وبين أن «الحكومة تؤكد دائما قدرتها وإمكانياتها على إجراء الانتخابات وفق الجداول الزمنية التي حددتها, وهي تدعم بكل قوة المفوضية العليا المستقلة للانتخابات وتلبي جميع احتياجاتها الكاملة».

ولفت الى أن «المطالبة بإجراء الانتخابات ليست من طرف واحد أو جهة محددة، بل هي مطلب جماهيري شعبي حيث التظاهرات في عموم محافظات البلاد تنادي بإجراء انتخابات مبكرة وشفافة، فضلاً عن أن المرجعية دعت في أكثر من مناسبة وفي خطب الجمعة الى ضرورة إجراء انتخابات مبكرة, كما أن أكثر الأحزاب والكتل السياسية تعلن أنها تطالب بإجراء انتخابات مبكرة، والأهم من ذلك أن من ضمن برنامج الحكومة الحالية الذي صوت عليه مجلس النواب أن يكون عمل الحكومة محصورا في تهدئة الأوضاع خلال هذه المرحلة والعمل الجاد على إجراء انتخابات مبكرة بكل الظروف وبكل الحالات».

وأضاف أنّ «الرئاسات الثلاث أكدت في اجتماع سابق لها ضرورة اجراء الانتخابات وإقرار البرلمان قانون الانتخابات للمصادقة عليه من قبل رئيس الجمهورية ليكون جاهزا خلال المدة المحددة, فضلا عن التأكيد على حل إشكالية المحكمة الاتحادية» .

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار