مصر اللجان الانتخابية اغلقت أبوابها في اليوم الأول للتصويت في انتخابات مجلس الشيوخ المصري وسط إجراءات أمنية وصحية مشددة

مصر 🇪🇬 –

أغلقت اللجان الانتخابية أبوابها، في اليوم الأول للتصويت في انتخابات مجلس الشيوخ المصري، وسط إجراءات أمنية وصحية مشددة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.
القاهرة– سبوتنيك. وقال المستشار لاشين إبراهيم رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات في تصريحات للقناة الأولى إن “غرفة عمليات الهيئة برئاسة الجهاز التنفيذي لم تتلقَ شكاوى تؤثر في سير العملية الانتخابية”، مضيفا أنه تم “تخصيص رقم ساخن لتلقي الشكاوى”.
كما قال المركز القومي لحقوق الإنسان في بيان صادر عن غرفة العمليات المركزية التي تتابع الانتخابات إن “التصويت بانتخابات مجلس الشيوخ في الساعات الأولى من صباح اليوم في 14092 لجنة فرعية وعدد 27 لجنة عامة بإشراف قضائي كامل”.

وأوضح أن عملية الإشراف شملت 18 ألف قاض أساسي واحتياطي، وبمعاونة 120 ألف موظف للإشراف على اللجان، وخضعت تلك اللجان على مستوى المحافظات لتأمين من رجال الشرطة والقوات المسلحة”.

وأضاف البيان أن المجلس رصد “اتخاذ العديد من اللجان الانتخابية الإجراءات الصحية والوقائية لحماية المواطنين من الإصابة بفيروس كورونا”.

وتابع أن “الناخبين عانوا من عدم وجود مظلات وأماكن انتظار تحميهم من إرتفاع درجات الحرارة، وكذا عدم وجود سيارات إسعاف وإتاحة كراسي لذوي الإعاقة ولكبار السن فى عدد من اللجان الفرعية”.

ومن المقرر أن يستمر تصويت المصرين في الداخل غدا الأربعاء أيضا من التاسعة صباحا حتى التاسعة مساء، في حين انتهى تصويت المصريين بالخارج يوم أمس الاثنين.

وتجري انتخابات مجلس الشيوخ في مصر للمرة الأولى منذ إقراره في دستور 2014، على مائتي مقعد، نصفها يجري الانتخاب عليها بنظام الفردي بينما النصف الآخر بنظام القوائم، حيث يتألف مجلس الشيوخ من 300 عضو، يجري انتخاب الثلثين فيما يعين رئيس الجمهورية الثلث.

ويقتصر الترشح في الانتخابات على قائمة واحدة تحت عنوان القائمة الوطنية، وتضم تحالفا من 11 حزبا، منها أربعة أحزاب معارضة، وتعتبر القائمة الوحيدة التي تخوض الانتخابات من دون منافس فائزة في حالة حصولها على تأييد 5 بالمئة من إجمالي من يحق لهم التصويت، والبالغ عددهم حوالي 63 مليون ناخب.

وإذا لم تحصل على تلك النسبة تعاد الانتخابات على القائمة، فيما بلغ عدد المرشحين على المقاعد الفردية 780 مرشحا، يتنافسون على مئة مقعد في أنحاء الجمهورية، وذلك وفق القوائم النهائية للمرشحين التي أعلنتها الهيئة الوطنية للانتخابات على موقعها الرسمي.

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار