نيكول سابا غاضبة من سوء الأوضاع فى لبنان: موت بطيء للشعب

((وان_بغداد))
أعربت الفنانة نيكول سابا، عن غضبها من سوء الأوضاع فى لبنان، قائلة:” ما يحدث هو موت بطيء للشعب، موت للأعصاب وللدماغ وللأحلام وللآمال”.

وقالت نيكول سابا فى تغريدة عبر حسابها الرسمي بـ”تويتر”: “ما يحدث هو موت بطيء للشعب.. موت للأعصاب وللدماغ وللأحلام وللآمال.. وبلبنان عم ينلعب على هالشي كتير منيح وعم بتمّ استغلال موضوع كورونا لأشياء سياسة أخرى. قرّبت الأمور تتوضّح وتنفجر!”

وفى سياق آخر شنت النجمة اللبنانية نيكول سابا، هجوما لاذعا على منتقدى ظهورها بدون مكياج وبدون تسريحة شعرها، قائلة: “أنا مبسوطة بحالى وعلى طبيعتى.. ! تعلموا الذوق وبعدين علقوا”.

ونشرت نيكول، عبر حسابها على انستجرام، صورة لها بدون أى مكياج، صحبتها بتعليق: “هالرسالة لبعض يلى ما بيفهموا مش للكل وما عم عمّم، يعنى إذا هيك وشفتونى ساحرة على انو شعرى بدو تزبيط على شمطاء على ما بعرف شو بلا بلا، يبقى اسمحولى قلكن انكن بلا نظر، الموضوع ببساطة انتو تعودتو على الأشكال المصفصفة وميت اكستنشن على عشرين كيلو رموش على 15 كيلو بويا وميك اب والف فيلتر!! انو بلا ميك اب ما بيعجب وبلا مساوى شعر ما بيعجب، ما فالحين الا بالانتقاد عالرايح والجايى”.

وأضافت نيكول: “ايه ارتاحو أنا مبسوطة بحالى وشايفة حالى وما مصدقها عالقليلة، أنا على طبيعتى وهيك رح ضل، بعدين يا أذكياء إذا الواحد قاعد بحجر منزلى مينيموم يكون على طبيعتو ومش مصفصف ببيتو!! فهمتوا ولا بعد يا مزوقين انتو! تعلموا الذوق وبعدين علقوا، لانو أنا لما كنت أعرف فيه كنتو انتو بعدكن عم تتعلمو تقروا شو معنى الكلمة، وهاي الصورة عن جديد رح حطها وبذات اللوك لانو كتير بحبها”.
المصدر : اليوم السابع:

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار