الاعرجي: اللهم إكفنا شر السفارات واجعل بأسها بينها

((وان_بغداد))

علق السياسي العراقي بهاء الاعرجي، اليوم الاثنين، على عمليات ركوب الموجة وتسييس التظاهرات الشعبية لمصالح شخصية.

وقال الاعرجي في تغريدة على حسابه في تويتر: “وصف المأزومون – وبعضهم من السياسيين – المتظاهرين الذي خرجوا للمطالبة بحقوقهم بأنهم أدوات للسفارة الأمريكية، وبمجرد تشكيل حكومة الكاظمي والبدء بالعمل على تحقيق مطالب المحتجين، خرجت تظاهرات أخرى يُعتقد بأنها لأتباع السفارة الإيرانية”.

واضاف: “اللهم إكفنا شر السفارات واجعل بأسها بينها!”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى