المالية النيابية: فؤاد حسين لايصلح وزيرا للمالية

((وان_بغداد))
كشف عضو اللجنة المالية في مجلس النواب العراقي، أحمد مظهر الجبوري، السبت (02 أيار 200)، عن سبب تواجد وزير المالية، فؤاد حسين، في محافظة أربيل، فيما نفى تسليمه إدارة الوزارة إلى رئاسة الحكومة.

وقال الجبوري في حديث صحفي، إن “تواجد وزير المالية في أربيل من أجل التحاور حول تشكيل الكابينة الوزارية القادمة باعتباره قائد سياسي في الحزب الديمقراطي الكردستاني”.
واضاف أن “الحديث عن تسليم وزير المالية، فؤاد حسين، صلاحياته وإدارة الوزارة إلى رئاسة الحكومة غير دقق، وما زال حسين وزيرا للدولة العراقية لغاية الان”.
وكان عضو مجلس النواب، علي الغانمي، قال الخميس (23 نيسان 2020)، إن وزير المالية في حكومة تصريف الاعمال، فؤاد حسين يتحمل جزءاً من أزمة البلاد الراهنة، فيما كشف موقف القوى السياسية الشيعية بشأن استمراره في المنصب.
وقال علي الغانمي، في حديث صحفي، إن “القوى الشيعية ليست بالضد من وزير المالية في حكومة تصريف الاعمال، فؤاد حسين، لكنها تصر على ان يكون التغيير في الحكومة القادمة شاملا، وذلك استجابة لمطاليب الجماهير والتظاهرات، كما أن التغيير بات ضروريا لادامة العملية السياسية واعادة ثقة المواطن”. وأضاف الغانمي، أن “حكومة عبد المهدي جاءت بظروف هي الافضل في العراق بالنسبة للحكومات المتعاقبة من ناحية الجو السياسي غير المشحون والفسحة المالية والاستقرار الامني، لكنها لم تحقق طموحات الشعب”، مشيرا الى ان “وجود فؤاد حسين وزيرا للمالية اضافة الى انه نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية”.انتهى

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى