ابتسامة الشمس.. صورة مقربة لسطح الشمس تبدو كأنها صورة لنوع من الأطعمة المقرمشة

((وان_بغداد))

نشر العلماء أدق صور التقطتها البشر لسطح الشمس حتى اليوم، وهي صور جديدة التقطها التلسكوب الشمسي إينووي الذي أنشأته المؤسسة الوطنية الأمريكية للعلوم في هاواي، وهو اليوم أكبر تلسكوب لرصد الشمس في العالم.

وقال فرانس كوردوفا مدير المرصد الوطني الأمريكي للطاقة الشمسية في بيان ( سيفيدنا هذا المنظار في الوصول إلى فهم أفضل للعوامل التي تؤثر على طقس الشمس ويساعدنا في توقع العواصف الشمسية بدقة أكبر)

بلازما منصهرة
تُظهر الصور أنماط البلازما المضطربة التي تغطي الشمس بأكملها. وتبدو كل خلية في الصورة صغيرة إلا أن مساحتها تقارب مساحة ولاية تكساس الأمريكية. وترتفع البلازما الساخنة في وسط كل خلية وتبرد ثم تغرق مرة أخرى تحت السطح. وتشكل بهذه الطريقة الخطوط المظلمة المحيطة بالخلايا في عملية تعرف باسم الحمل الحراري.
وقال توماس ريميل، مدير مشروع التلسكوب الشمسي لتلسكوب إينووي في حديثه لصحيفة الغارديان «كنا نظن أن تلك النقطة المضيئة هيكل واحد سابقًا، والآن نرى أنه مؤلف من العديد من الهياكل الأصغر»

لمسات تجميلية
ويعمل فريق تشغيل التلسكوب على تجهيزه ليصبح استخدامه متاحًا للمجتمع العلمي الدولي المتخصص في مجال الطاقة الشمسية. وقال ديفيد بوبولتس، مدير العلوم الفلكية لدى المؤسسة الوطنية الأمريكية للعلوم في البيان الصحافي «سيعمل التلسكوب الجديد خلال السنوات الخمس الأولى من عمره على جمع معلومات عن شمسنا أضخم من جميع البيانات الشمسية التي جمعت منذ أن وجه جاليليو تلسكوبه نحو الشمس في العام 1612.»

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار