مفتشية الداخلية توقيف آمر فوج للطوارئ ببغدا بعد اعتراف حمايته عليه بابتزاز أصحاب (جنابر) بالمال

((وان – بغداد))
أوقف مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية بأمر قضائي أحد أمراء أفواج الطوارئ التابعة لمديرية شرطة بغداد بعد اعتراف أحد حماياته عليه والموقوف من قبل مفتشية الداخلية لتلبسه بابتزاز أصحاب (الجنابر) والبسطيات بالمال مقابل السماح لهم بمزاولة عملهم.
وقد اعترف المنتسب الذي أوقفته مفتشية الداخلية في وقت سابق من الاسبوع المنصرم لتورطه بعمليات ابتزاز بالمال لأصحاب الجنابر والبسطيات في شارع فلسطين، حيث تمكن مكتب المفتش العام من ضبطه متلساً بأخذ مبالغ مالية منهم مقابل السماح لهم بمزاولة أعمالهم، وقد أعترف المنتسب الذي يعمل ضمن حماية أحد أمراء أفواج الطوارئ ببغداد على آمره الذي اتهمه بجمع الأموال له.
وعلى اثر ذلك أصدر قاضي التحقيق قراره القاضي بتوقيف الآمر الذي هو برتبة عقيد وفق القرار 160 لسنة 1983، للتحقيق معه، وقد نفذ مكتب المفتش العام أمر القاضي وأودع الضابط التوقيف، ولا زالت التحقيقات مستمرة بالقضية الى الآن.

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار