برامج التحري عن الجرائم.. جريمة بحق الاسرة!

((وان – بغداد))

عدي العذاري:

اليوم اضع بين ايديكم احد الهفوات الاعلامية ان صح التعبير وبالخصوص البرامج التلفزيونية التي تُعرض عبر الفضائيات بعنوان تحليل الجريمة وما شابه ذلك ، من وجهة نظري اعتقد ان مثل هذه البرامج من الخطأ بثها عبر التلفزيون وسط مشاهدة عائلية ، وذلك لإنها تقدم دراسة كاملة ومفصلة حول كيفية ارتكاب الجريمة وممارسة العنف ، بل وما هو ادهى من ذلك ومع شديد الاسف يتم عرضها على جميع افراد العائلة العراقية من صغار وكبار .
حيث انتشرت هذه البرامج عبر القنوات الفضائية ويطل علينا منفذ العملية عبر شاشة التلفزيون ويشرح كيف ارتكب جريمته الوحشية وبالتفصيل ، مما يؤدي الى وضع فكرة جديدة واصلاح الاخطاء التي اوقعته بيد القوات الامنية وهذا بحد ذاته الخطأ الكبير جداً ، مما يعطي خطة كاملة محكمة لمجرم جديد عن طريق مشاهد لهذه البرامج ودراستها من جديد عند بعض البالغين او الاحداث ، وكما لاحضنا مؤخراً احد منفذي الجريمة كان صغيراً في السن اعترف خلال التحقيق انه كان يتابع برنامج “خط احمر” واخذ الفكرة من احد منفذي الجريمة وعالج الاخطاء الوارد لدى المجرم وقتل شخصاً وسرق امواله !! .

ومن هنا ندعو الجهات الرقابية المختصة في هيئة الاعلام والاتصالات ، وشبكة الاعلام العراقي للنظر في هذه البرامج ومنع بثها عبر الفضائيات لتقليل الجريمة في المجتمع كونها احد اسباب تفشيها .

عدي العذاري ٢٢/ آيار/٢٠١٩

• ملاحظة: كل ما ينشر في الوكالة من مقالات تعبر عن رأي الكاتب، ولا تعتبر سياسة الوكالة، وحق الرد مكفول..

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى