شمس الدين:تحول العراق الى ساحة صراع سيدفع ثمنه اميركا وايران

(( وان – بغداد))
اعلن عضو مجلس النواب عن كتلة الجيل الجديد المعارضة سركوت شمس الدين خسارة الولايات المتحدة الاميركية وايران الكثير في حال تحويل العراق الى ساحة صراع فيما بينهما.

وقال شمس الدين ان هنالك علاقات تاريخية تربط العراق بالولايات المتحدة الاميركية وتوطدت بعد عام 2003 بعد اسقاطها النظام في حينها،وقيادتها للتحالف الدولي في الحرب ضد عصابات “داعش” عام 2016.

واعرب شمس الدين عن حساسية موضوع العلاقات العراقية ـ الايرانية ـ الاميركية ،والتي يجب ان تتعامل معها الاخيرة بطريقة خاصة،والسماح للعراق باخذ دوره وابعاده عن ان يكون طرفاً في اية مشاكل تندلع بينها وبين ايران.

وتابع بأن البلدين يستطيعان تحويل العراق الى سوقاً تجارية،بدلا من تحويله الى ساحة صراع فيما بينهما،ليخسرا الكثير فيما بعد،مبيناً بان الادارة الاميركية الحالية تنظر الى العراق من منظاري الارهاب والتدخلات العسكرية فقط ولاشئ غيرها،موضحاً بان الادارة يجب عليها ان تغير نظرتها هذه الى الاهتمام الاقتصادي والثقافي خلال المرحلة المقبلة.

 

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار