البرلمان يبحث تداعيات انسحاب القوات الأمريكية من سوريا

((وان_متابعة))

كشف مصدر برلماني، السبت، ان لجنة الامن والدفاع النيابية ستستضيف مسؤولين في الحكومة وقادة عسكريين ميدانيين لمناقشة تداعيات الانسحاب الامريكي من سوريا على الوضع في العراق.

وأفاد المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، اليوم، 22 كانون الأول 2018، ان “هناك مخاوف من محاولات تسلل لعناصر داعش عبر الحدود العراقية السورية التي تشهد توترا من فترة الى اخرى بين فصائل في الحشد الشعبي الرافضة لوجود قوات امريكية في الانبار وتحديدا عند الحدود”، وفق ما نقلته صحيفة “الحياة”.

من جهة ثانية ذكر المكتب الإعلامي لرئاسة الجمهورية، في بيان أمس، أن رئيس الجمهورية برهم صالح، بحث مع رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، أهم الأحداث والتطورات السياسية في المنطقة.

وشدد رئيس الجمهورية على أهمية دعم الحكومة وجهودها لتطبيق المنهاج الحكومي الذي تبنته القوى السياسية والوطنية، اضافة الى وحدة الصف الوطني وتعزيز التلاحم بين القوى الوطنية من اجل تحقيق ما يصبو إليه المواطنين من تحسين الخدمات وتوفير فرص العمل، داعيا إلى تلبية المطالب المشروعة للأهالي في جميع المحافظات.

وكان البيت الأبيض قد اعلن الأربعاء الماضي، أن الولايات المتحدة سوف تبدأ بسحب قواتها من سوريا بقرار منفرد من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ما فسره مراقبون بأنه يمثل تحولا كبيرا في السياسة الأمريكية بالمنطقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى