التغيير تبين اسباب انخفاض نسبة المشاركة في انتخابات كردستان

((وان_بغداد))

بينت حركة التغيير، الاثنين، اسباب انخفاض نسبة مشاركة مواطني اقليم كردستان في انتخابات برلمان الإقليم التي جرت امس الاحد, مؤكدة ان نسبة المشاركة التي اعلنتها مفوضية الانتخابات غير حقيقية.

وقال القيادي بالحركة بيستون فائق في تصريح لوكالات انباء محلية ، إن “انخفاض نسبة المشاركة في انتخابات برلمان الاقليم نعزوها الى اسباب عده منها هيمنة الحزبين الرئيسيين على المؤسسات الحكومية وحصر الوظائف الجديدة لاعضاء الحزبين”.

واضاف فائق، أن “ماجرى من منع رئيس البرلمان من الدخول الى اربيل ومنعه من ممارسة عمله كرئيس لبرلمان الاقليم قد اساءت الى الجو الديمقراطي لدى الشعب الكردي خاصة المستقلين”, مبينة ان “هناك أمر مهم آخر وهو عدم ثقة المواطن الكردي بنزاهة الانتخابات” .

من جانب اخر اكد فائق أن “النتائج التي اعلنتها مفوضية الانتخابات غير حقيقية والتي تم اعلانها بنسبة 50%”، لافتا إلى أن “النسبة الحقيقية لم تصل الى 40 %” .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى