سفير الجزائر يعتذر رسميا للعراق بعد أحداث البطولة العربية

((وان – بغداد))

قدم سفير الجزائر لدى العراق، عبدالقادر شاعة، اعتذارا رسميا إلى رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، رعد حمودي، على أحداث مباراة فريقا القوة الجوية واتحاد العاصمة، بإياب البطولة العربية.

وقال السفير الجزائري إن العلاقات الأخوية بين الشعبين متينة جدا، ولن تتأثر من سوء تصرف بعض المحسوبين على جماهير بلاده، معربا عن أسفه عما حدث في المباراة.

وسلم شاعة دعوة رسمية إلى رئيس اللجنة الأولمبية، من قبل رئيس نظيرتها الجزائرية، مصطفى براف، لزيارة بلاده، بغرض فتح آفاق التعاون بين اللجنتين لما فيه خير لرياضة البلدين.

من جانبه، أكد رعد حمودي، أن العراق والجزائر بلد واحد وتربطهما أواصر متينة، وأن ما حدث لن يزحزح العلاقات الأخوية، مثمنا دعوة رئيس اللجنة الأولمبية الجزائرية.

وكان فريق القوة الجوية قد انسحب قبل 20 دقيقة من انتهاء مباراة اتحاد العاصمة الجزائري، بعد هتافات وصفوها بالمسيئة من جماهير الفريق المُضيف.

وأقيمت المباراة على ملعب عمر حمادي، يوم 9 من الشهر الحالي، وكان الاتحاد متقدما 2-0، علما أن مباراة الذهاب انتهت لصالح الفريق الجزائري 1-0، على ملعب كربلاء الدولي في العراق.

وكان الفريق الجزائري قد وعد بتقديم اعتذار رسمي للعراق، خلال اجتماع ممثليه مع نائب رئيس نادي القوة الجوية ومنسق الاتحاد العراقي في السعودية، محمد إبراهيم، ومدير البطولة العربية، طلال آل الشيخ.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى