الفتح لحماية الخضراء: رمي علم الحشد في سلة المهملات “نذالة وحقارة” ..كيف تجرأتم عليه؟

((وان-بغداد))

وصف النائب عن تحالف “الفتح” حسن سالم ، الاثنين ،التنصل وعدم إعطاء حقوق مقاتلي الحشد الشعبي من الرواتب بالخيانة لدماء الشهداء ، فيما عبر عن استيائه لإسقاط علم هيئة الحشد الشعبي من قبل قوات حماية المنطقة الخضراء ورميه في سلة المهملات.

وقال سالم في تصريحات صحافية ، إن “كثير من السياسيين كانوا على أعتاب الهروب من داعش الى خارج العراق بعد خوفهم من سقوط بغداد والعراق بشكل كامل، موضحا ان “بقائهم في السلطة حصل بفضل الحشد الشعبي ودماء شهداءه”، لافتا الى إن “القوة المكلفة بحماية المنطقة الخضراء “الفرقة الخاصة” التي ترتبط بشكل مباشر برئيس الوزراء حيدر العبادي مارست بحق متظاهري الحشد الشعبي شي من الحقارة والنذالة”.

واضاف إن “المتظاهرين من عناصر الحشد الشعبي تعرضوا يوم أمس الى الأهانة والضرب لمطالبتهم بتعديل رواتبهم التي صوت عليها مجلس النواب”،مبينا ان “داعش الإرهابي لم يتجرأ على إسقاط علم الحشد الشعبي فيكف تجرأت القوات المكلفة بحماية المنطقة الخضراء الى وضعه في سلة المهملات”.

وتابع إنه “من يدعي النصر يقف مقصرا بحق الذين حققوا النصر من قوات الحشد الشعبي التي اعادت الى العراق هيبته وأمنه وأمانه”.

وافاد مصدر امني، امس الاحد، بان قوات حماية الخضراء ومكافحة الشغب قامت بالاعتداء على منتسبي الحشد الشعبي في بغداد.

يذكر إن المئات من منتسبي الحشد الشعبي، نظموا امس، تظاهرة قرب الجسر المعلق وسط بغداد، فيما نصب المنتسبون خيم للاعتصام لتنفيذ مطالبهم من قبل الحكومة.

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار